منتخبنا يعسكر فـي البصرة تحضيراً للنشامى

بغداد / حيدر مدلول

من المؤمل أن يبدأ منتخبنا الوطني لكرة القدم، اليوم الثلاثاء معسكره التدريبي القصير الذي يقيمه في مدينة البصرة، تحضيراً للمباراة الدولية الوديّة التي سيخوضها مع شقيقه الأردني بالساعة 10 مساءً بعد غد الخميس، على ملعب (جذع النخلة) بالمدينة الرياضية بعد رفع الحظر الجزئي عن الكرة العراقية من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم.
وقال المدير الإداري للمنتخب الوطني لكرة القدم، باسل كوركيس لـ(المدى): انه سيلتئم شمل اللاعبين المحليين والمحترفين والملاك التدريبي للمنتخب الوطني في مدينة البصرة قادمين من العاصمة بغداد والعاصمة القطرية الدوحة والعاصمة الايطالية روما ومدينة دبي الإماراتية والكويت والعاصمة الانكليزية لندن، من أجل المباشرة بالوحدات التدريبية التي سيجريها على ملعب (جذع النخلة) تحت قيادة المدرب باسم قاسم وملاكه المساعد المكون من شاكر محمود ورحيم حميد وهاشم خميس والاسباني تشافي رودريغيز، من أجل رفع درجة الجاهزية الفنية والبدنية قبل لقاء المنتخب الأردني في إطار البرنامج التحضيري للجولة الثامنة من التصفيات الآسيوية المؤهلة الى بطولة كأس العالم 2018 بروسيا التي سنلعب فيها مع المنتخب الياباني ظهر يوم 13 حزيران المقبل، على ملعب باص بالعاصمة الإيرانية طهران.
وأوضح أنه من المقرر أن يقام غداً الاربعاء المؤتمر الفني للمباراة بمشاركة الطاقم التحكيمي الدولي البحريني المكون من علي حسن السماهيجي وإبراهيم مبارك سبت وفيصل شبر علوي والملاك الإداري لمنتخبنا وشقيقه الأردني يتم فيه الإعلان عن القائمة النهائية للمنتخبين والاتفاق على القمصان الرسمية التي سيرتديها لاعبوهما وكذلك مناقشة الجوانب الأمنية والفنية والإدارية الواجب توفرها في الملعب، فيما يعقبه عقد المؤتمر الصحفي للمدربين باسم قاسم ود.عبد الله مسفر، ولاعب واحد من المنتخبين لاسيما أن المباراة تم إدراجها من قبل الاتحاد الدولي باللعبة كمباراة ودية من قبله ويتم احتساب نقاطها ضمن التصنيف الجديد الذي سيصدر في شهر تموز المقبل . وفي الشأن ذاته يغادر وفد المنتخب الأردني لكرة القدم فجر غد الأربعاء العاصمة الأردنية عمّان الى مدينة البصرة استعداداً للعب مع المنتخب العراقي وديّاً في لقاء رفع الحظر الجزئي عن الملاعب العراقية .
وأكد د.عبد الله المسفر في تصريح نقله الموقع الرسمي للاتحاد الأردني، على أهمية الخروج بنتيجة ايجابية امام العراق للتأكد من الجاهزية قبل السفر الى هونغ كونغ للقاء صاحب الارض وديّاً في 7 حزيران، ثم مواجهة فيتنام في سايغون ضمن الجولة الثانية من التصفيات المؤهلة لكأس آسيا 2019 .
وأضاف اننا سننهي التدريبات اليوم الثلاثاء، بغياب 6 لاعبين من فريق الوحدات لكننا نثق في الاسماء الحاضرة وندرك تماماً قدرتها على تمثيل النشامى على أكمل وجه، حيث سيكون لقاء العراق يأخذ طابعاً احتفالياً لكننا في الملاك الفني نركز على كرة القدم فقط، وتحقيق الفائدة المطلوبة، ومن هنا يتوجب علينا أن نقدم افضل مستوياتنا العودة الى العاصمة عمّان بنتيجة ايجابية .
وشدّد د.المسفر على الجانب التكتيكي مؤكداً أهمية تطبيق أفكار الملاك الفني خلال التدريبات وفي المباريات الرسمية، وعلينا أن نحتفظ بالكرة دائماً ونتحكم بالايقاع حيث أن الفريق الأخطر هو الأكثر سيطرة على الكرة والاسرع في استرجاعها .
المدى

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close