تفاصيل جديدة عن وفاة العراقية “فرح قصاب” إثر عملية تجميل

أثار وفاة العراقية فرح القصاب إثر عملية تجميلية لشطف للدهون، جدلا واسعا بسبب التباس تفاصيل العملية التي أجريت في مستشفى الطبيب الشهير نادر الصعب بلبنان.

ونقلت صحيفة “النهار” اللبنانية، اليوم (2 حزيران 2017) عن والد فرح، جواد القصاب، أنه “كان من المفترض أن تدخل لمدة نصف ساعة الى غرفة العمليات، وبقيت لثلاث ساعات ونصف الساعة، وعندما انتهت العملية وضعوها في غرفة من دون اية معدات”.

وقال وكيل زوج فرح، المحامي فادي البرشا، إنه “لم نتواصل مع الطبيب، وقد اتخذنا صفة الادعاء الشخصي بجرم التسبب بالوفاة، وننتظر التحقيقات وتقرير الطبيب الشرعي النهائي”، مضيفا بأن “مستشفى سيدة لبنان تؤكد ان فرح وصلت جثة اليها، ومع ذلك تأخرت في ابلاغ القوى الامنية، الامور لا تزال ملتبسة والقضية باتت بيد القضاء”.

واضاف والداها انها “لم تكن تحتاج العملية، فهي جميلة ورشيقة، ومع هذا كل ما أرادته شفط بعض الدهون من بطنها، لكن معدوم الضمير شجعها على شفط كامل جسدها، 19 خرزة ثقبها، لا بل أجرى لها خمس عمليات دفعة واحدة بتكلفة 50 الف دولار”.

جدير بالذكر ان وزير الصحة اللبناني غسان حاصباني، أعلن اليوم خلال مؤتمر صحافي عن تشكيل “لجنة التحقيقات في وزارة الصحة للنظر في تفاصيل الواقعة”، مؤكدا توقيعه قراراً تنظيمياً يمنع اجراء عمليات جراحية كشفط الدهون الا في مستشفيات تتضمن عناية فائقة.

, , ,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close