معنى حياة لعيش مجيد

ومضة قصصية

معنى حياة لعيش مجيد

حاول أن يواسي نفسه ففكر :
ـــ لو جرت الأمور دوما على ما يرام
وعلى أحسن وجه ومقام
لبدت الحياة مملة
لتمضي على نفس سكة و وتيرة واحدة ومضجرة
ودون أي طعم أو مسرة
إذ ……………………..
إن أجمل و أروع و أسمى ما في مشوار الحياة
هو الثمرة النضرة و الناضجة المبهجة
تلك التي نقطفها من شجرة جهدنا
ونتذوقها بلذة وهناءة
فخورين و سعداء !..
بجهدنا الجهيد و تعبنا الشديد .
ثم راقت له تلك الفكرة المتوهجة
كأنعكاسات شعاع فنارات بعيدة .
إذ وجدها إنها لم تكن مجرد مواساة
لذات قلقة و هائمة بحيرة ،
إنما ثمة تجلِ مباغت و معنى عميق لعيش مجيد .

مهدي قاسم

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close