الخطيب الفالي يرعب نواب داعش في البرلمان الكويت

رغم انني اختلف مع الخطيب الفالي في اغلب الامور ولست من سامعيه الا انني فوجئت بالحملة التي شنها عليه نواب داعش في البرلمان الكويتي حيث الظاهر ان الفالي قد دخل الكويت لالقاء محاضرات خلال شهر رمضان وعرف بذلك النواب الذين ينتمون لداعش في البرلمان فخاطبوا وهددوا وزير الداخلية باخراجه خلال 48 ساعة او استجواب الوزير بل ان النائب الكويتي الذي كان يقاتل مع جبهة النصرة في سوريا هدد رئيس الوزراء الكويتي بالاستجواب اذا مل يخرج الفالي من الكويت وفعلا تم اخراجه وابعاده .
ورغم ذلك والى الان يثير نواب داعش الموضوع ضد الحكومة الكويتية حتى ان احدهم يسال الان عن كيفية دخول الفالي الى الكويت وهو ممنوع حسب قوله و الغريب ان الصحافة السعودية مشغولة بالموضوع اكثر من الكويتية .
هذا ويذكر ان الذكرى الثانية لتفجير داعش لمسجد الامام الصادق في الكويت تمر هذه الايام ونواب داعش لا يشيرون الى الموضوع خصوصا وانهم يستضيفون عددا من ائمة وخطباء داعش في مساجدهم بحجة انهم وعاظ شهر رمضان .
هذا ويعتبر نواب داعش في البرلمان الكويتي هم اكثر السياسيين الخليجيين المنتمين لداعش صراخا وعويلا وزعيقا ومعروف بانهم يحملون الجنسية السعودية بالاضافة الى الكويتية .
داعش انتصرت في الكويت وخرج الفالي منها

محمد العبد الله

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close