ومضة شعرية : مضرجا بنكهة وروده

ومضة شعرية : مضرجا بنكهة وروده

مثل ناسك معتزلا بوحدته
محاطا بجمهرة كتب وعناقيد حكمه ..
وهو سخي زاخرا بمعارف
ستهلكه قهرا و أسى بسبب هزالة قومه ..
و لجمال العلم والفن وفيً ..
مثلما بستانيً بين زهوره و أشجاره فخور
كحارس أمين
يرتقب سقوط قطرات ندى على براعم رمانه
قبل أن يأوي إلى كوخه مضرجا
بنكهة وروده وبأصياف أحلامه . !

مهدي قاسم

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close