هيئة المستشارين في رئاسة مجلس الوزراء تناقش مع محافظ بغداد ورئيس مجلسها

هيئة المستشارين في رئاسة مجلس الوزراء تناقش مع محافظ بغداد ورئيس مجلسها  والجهات المعنية فيها المشاكل والمعوقات التي يواجهها القطاع الزراعي والإروائي في المحافظة والسبل الكفيلة لمعالجتها .

ناقشت هيئة المستشارين في رئاسة مجلس الوزراء مع محافظ بغداد ورئيس مجلسها والجهات المعنية فيها المشاكل والمعوقات التي تواجهها المحافظة والسبل الكفيلة لايجاد الحلول المناسبة لها ، بحضور رئيس مجلس المحافظة ومدراء زراعة الكرخ والرصافة إلى جانب عدد من المهتمين بالقطاع  الزراعي والإروائي والخبراء والمستشارين في الهيئة .

في المستهل الاجتماع رحب الدكتور حسين جابر المستشار الزراعي لرئيس مجلس الوزراء ورئيس فريق الأشراف على تنفيذ فقرات إصلاح القطاع الزراعي والإروائي في هيئة المستشارين بالحضور،  مشيداً بالدور المتكامل والتنسيق المشترك الذي تقوم بها المحافظة ومجلسها  والجهات المعنية فيها في العمل من اجل النهوض بالواقع الزراعي والإروائي في المحافظة ومحاربة آفة الفساد المنتشرة لاستغلال الأراضي الزراعية والتجاوز عليها من قبل جهات خارجة على القانون .

وأشاد الدكتور جابر بدور السيد محافظ بغداد في قراره الأخير بمنع  التجاوزات على الأراضي الزراعية وأملاك الدولة وإرساله قوة عسكرية من قيادة عمليات بغداد وشرطة بغداد لفرض سلطة القانون وإخضاع المتجاوزين للمحاسبة الشديدة  .

وأكد المستشار الزراعي على بذل الجهود الاستثنائية في تنفيذ المشاريع الزراعية الاروائية من خلال تفعيل النافذة الواحدة في تبسيط اجراءات مراجعة المزارعين والفلاحين للدوائر الزراعية في بغداد والرصافة  .

واشار الى ضرورة الاستفادة من مبادرة رئيس مجلس الوزراء في منح القروض الزراعية المخصصة من البنك المركزي العراقي لهذا الغرض من اجل النهوض بالقطاع الزراعي والإروائي بمختلف نشاطاته ، وتشجيع المنتج المحلي وظهوره بقوة في الأسواق المحلية.
وشدد على ضرورة ان تأخذ المحافظة دورها بعدم السماح بدخول المواد الزراعية  المستوردة الى المحافظة  التي لها مثيل في المنتج المحلي بهدف حماية المنتج المحلي.

من جانبه اشاد الدكتور رياض العضاض رئيس مجلس محافظة بغداد بالتعاون المستمر مع هيئة المستشارين في رئاسة مجلس الوزراء  بمختلف النشاطات ، مشدداً على اهمية النهوض بالقطاع الزراعي والاروائي في المحافظة ، منوهاً الى ضرورة الاستفادة من القروض المقدمة من مبادرة رئيس مجلس الوزراء للفلاحين والمزارعين واستغلالها بالشكل الأمثل  من اجل انعاش هذا القطاع الحيوي المهم في الاقتصاد العراقي.

بدوره شكر محافظ بغداد المهندس عطوان العطواني جهود هيئة المستشارين في رئاسة مجلس الوزراء ودعمها الكبير لعمل محافظة بغداد .

وأكد على أهمية الاستفادة من مبادرة رئيس مجلس الوزراء في دعم القطاع الزراعي والإروائي ، والاستفادة من القروض الميسرة والخالية من الفوائد بالتنسيق مع المصرف الزراعي ، وضرورة دعم الفلاحين والمزارعين والعمل على عودة المنتج المحلي بقوة إلى الأسواق المحلية وحمايته من المنتج المستورد.

كما شدد العطواني على ضرورة تشكيل لجان مشتركة مرتبطة برئاسة مجلس الوزراء  لحماية الأرضي الزراعية التي لها حصص مائية والعمل على تغير الاراضي الزراعية التي ليست لها حصة مائية  إلى استخدامات اخرى.

ونوه إلى ضرورة تشجيع إقامة المشاريع التنموية والترويج للاستثمار الزراعي.

ونافش المجتمعون بشكل مستفيض الحاجة الفعلية التي تتطلب إلى تعديل التشريعات والقوانين وتنظيم ملكية الأراضي الزراعية والتوسع في استصلاح الأراضي البور وتوزيعها على المستثمرين الراغبين وشمول المشاريع الصغيرة والمتوسطة في قوانين تشجيع الاستثمار .

الإعلام والعلاقات العامة

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close