ومضة … و همسة

ومضة … و همسة

مهما ضحيتم و سكبتم من دمائكم الغزيرة والعزيزة ..
ومهما عانيتم من جحيم القيظ و زمهرير برد الشتاء عند جبهات قتال ومعارك حامية وطيس ..
ومهما سقطتم بالأف مؤلفة من قتلى أو شهداء على حافة خندق أو في حقل مفتوح ..
فأن البعض سيعتبركم في كل الأحوال ” روافض ” والبعض الأخر ” مجوسا ” و البعض الثالث ” أحفاد العلقمي ” فهذا هو قدركم . أن شئتم أم أبيتم ..
لأن هؤلاء و أولئك ـــ على حد سواء ــ يحلوا لهم أن يختزلونكم بنوري المالكي و عمار الحكيم ومقتدى الصدر وإبراهيم الجعفري وغيرهم ..
مع علمهم الجيد بكونكم انتم ـــ و أفراد عائلاتكم الفقراء و المحرومين جدا ــ من الضحايا الأوائل لكل لصوص و حرامية المنطقة الخضراء الفاسدين والفاشلين

مهدي قاسم

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close