الفيلي: من الأفضل للعراق أن يبتعد عما يجري في الخليج

قال السفير العراقي السابق في واشنطن، لقمان الفيلي، إنه من الأفضل للعراق البقاء بعيدا عن الأزمة الخليجية، لأن أغلب مشاكل دول الخليج هي داخلية، وذلك في رد على موقف الحكومة العراقية من قطع بعض الدول الخليجية علاقاتها مع قطر.

وذكر الفيلي أن الأزمة بين قطر والدول الخليجية موجودة في السابق، وازدادت بعد زيارة الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، للمنطقة.

وأضاف أن الولايات المتحدة كانت تعتمد في سياستها السابقة على قطر، بسبب وجود قاعدة عسكرية لها هناك وبسبب حاجتهم الى قطر ودعم الدوحة لبعض المشاريع الاميركية في المنطقة، لكن الادارة الحالية تريد ان تعطي دورا أكبر للسعودية في الشرق الأوسط.

وأشار إلى أن العراق حاول أن يبتعد عن هذه الازمة، مبينا أنه “من الافضل ان يبتعد لأن أغلب هذه المشاكل هي داخلية في الخليج، وهناك جانب قبلي عشائري للأزمة كما أن هناك دعم للحركة السلفية مقابل جماعة الاخوان المسلمين”.

واكد الفيلي أن العراق بحاجة الى الدعم الاميركي ولا يملك خيارات للضغط عليها سوى دوره في محاربة الارهاب، لافتا إلى أن سبب قوة السفارة الاميركية في بغداد هي لأنها مدعومة من البيت الابيض وتصرف عليها الاموال بشكل كبير، بينما لم يدعم العراق سفاراته في الخارج ولم يصرف عليها.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close