أقيلوها لعلوش …إنها ليست أمينة !!

أحمد الجبوري

نعم أقل ما يمكن ان يفعله رئيس الوزراء الدكتور حيدر العبادي أن يقيل أمينة بغداد ذكرى علوش..بعد ان تركت ( ذكرى أليمة ) وقصصا مأساوية في نفوس العراقيين من أهالي بغداد ومنطقة الدورة ومحلة 836  ( الميكانيك) المجاورة للطريق السريع ومقابل حي آسيا ، وقطعت عنهم الماء منذ أسابيع في إجراء أقل ما يقل عنه انه (جريمة حرب) ضد عوائل ورجالات اعلام وصحفيين كبارا أصابهم العطش وصخمت وجوههم بفلعتها النكراء هذه !!

أقيلوها ..فهي تعد بنظر كثير من العراقيين ، ليست ( مؤتمنة ) على وظيفة تحملت اوزارها وأثبتت فشلا ذريعا في ادارتها ، مع مدير أسالة الماء ، ويتحمل من رشحها لهذا المنصب جريمة تعريض حياة المدنيين للمخاطر، وهي مثلما ذكر زملاء سبقوني بالكتابة قبل ايام ووصفوها بانها ( حرب ايادة ) تشنها ( علوش ) ضد أهالي الدورة، وقد تركت آلاف البيوت والعوائل بلا ماء منذ أسابيع!!

دعاؤنا ان ينتقم الله من ( ذكرى علوش ) ومن ذكراها اللعينة ، ومن ورائها ومن وضعها في هذا المكان الذي لاتستحقه وقد خانت الامانة واستحقت لعنة العراقيين عليها في الدنيا والاخرة!!

 اقيلوها يا رئيس الوزراء ..فقد بلغ صبر العراقيين ( الخطوط الحمر)  الذي ليس بمقدورهم بعده تحمل ظلم تلك الموظفة الفاشلة ، التي لاتختلف في جرائمها عن جرائم داعش بقتل العراقيين ، ولعنات العراقيين تلاحقها كل يوم ودعواتهم ان لايوفقها ولا يحفظها ..انه نعم المولى ونعم النصير..!!

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close