الرئيسان السيسي وترامب يؤكدان ضرورة مكافحة الارهاب

القاهرة – ابراهيم محمد

اكد وزير الخارجية المصري سامح شكري إن الاتصال الهاتفي بين الرئيسين المصري عبد الفتاح السيسي والامريكي دونالد ترامب تناول موضوعة التحرك المشترك لمحاربة الإرهاب ومناقشة قضية تمويل قطر للإرهاب ويدعو لحل دبلوماسي للأزمة.

وأكد وزير الخارجية سامح شكري في مؤتمر صحفي اليوم الاربعاء الخامس من يوليو 2017 الجاري أن الأزمة مع قطر كانت محورا مهما في المحادثة الهاتفية بين الزعيمين، موضحا أنه جرى التباحث حول محاربة الإرهاب وأنه لا رجوع في الموقف ضد قطر.

ومنذ بداية الأزمة بين قطر والدول العربية، والتي دخلت شهرها الثاني، آثرت الكويت القيام بدور الوساطة، إيماناً منها بأولوية الوصول إلى حلول توافقيه وحرصاً منها على مصالح الشعب القطري الذي سيدفع بطبيعة الحال ثمن عناد نظام تميم بن حمد الراعي الأول للإرهاب في الشرق الأوسط.

وقبل أسبوعين، أعدت الدول العربية الداعية لمواجهة الإرهاب الممول من قطر، قائمة بـ13 مطلباً فى مقدمتها وقف بث قناة الجزيرة القطرية، واجلاء القوات التركية والإيرانية من الأراضي القطرية لما تمثله من تهديد واضح ومباشر لمصالح الدول الخليجية ، إلا أن قطر ماطلت في الرد على تلك المطالب حتى انهاء المهلة الأولى لتنفيذها، والتي تم تمديدها أيضاً لـ48 ساعة إضافية انتهت صباح اليوم الأربعاء 5/7/2017.

وأكد الرئيس ترامب في الاتصال الهاتفي دعم الولايات المتحدة الكامل لمصر في حربها ضد الإرهاب، وقد توافقت رؤى الرئيسين حول سبل التعامل مع الأزمات الإقليمية الراهنة في منطقة الشرق الأوسط، وخاصة فيما يتعلق بأهمية التوصل لتسويات سياسية بما يسهم في استعادة الأمن والاستقرار في المنطقة، وينهى المعاناة الإنسانية لشعوبها ويصون مقدراتها.

كما أعلن البيت الأبيض إن الرئيس الأمريكي دعا للتوصل إلى حل للأزمة الدبلوماسية مع قطر في اتصال هاتفي بالرئيس المصري وناقش معه أيضا التهديد الخاص بكوريا الشمالية.

وتابع البيت الأبيض في بيان رسمي أن ترامب أكد مجددا على حاجة كل الدول ( لوقف تمويل الإرهاب).

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close