التغيير النيابية تدعو الحكومة للشعور بمسؤولياتها وحماية الكرد الفيليين المهددين بعقر دارهم

دعت رئيس كتلة التغيير النيابية سروة عبد الواحد، الخميس، الحكومة الاتحادية الى الشعور بمسؤولياتها وان تكون على قدر حماية جميع المواطنين بما فيهم الكرد الفيليين المهددين بعقر دارهم.

وقالت عبد الواحد في مؤتمر صحفي عقدته بمبنى البرلمان بمشاركة اعضاء الكتلة ووفد من الكرد الفيليين ان “نواب كتلة التغيير التقوا اليوم بوفد الكرد الفيليين عن محافظة بغداد والمحافظات الاخرى بعد تعرضهم الى تهديدات بترحيلهم”، معربة عن اسفها لـ”تلك العقليات التي لاتزال تهدد وتهجير الكرد وكل من يعارض رأي السلطة”.

واضافت عبد الواحد ان “كتلة التغيير تدعم الكرد في كل المحافظات”، مبينة ان “الاستفتاء المزمع اجراؤه في ايلول المقبل هو استفتاء حزبي لا يمثل طموح الشعب الكردي بالكامل لانه لم يأتي عبر المؤسسات الشرعية الوطنية”.

وتابعت ان “هناك خطر على الكرد في بقية المحافظات ويجب المحافظة عليهم”، داعية الحكومة الاتحادية الى “تشعر بمسؤولياتها وان تقوم بحماية جميع المواطنين بما فيهم الكرد المهددين بعقر دارهم”.

واكدت عبد الواحد ان “كتلة التغيير والكرد الفيليين اتفقا على تشكيل غرفة عمليات من اجل ايجاد حلول لمشاكلهم”.

وكان عضو مجلس محافظة بغداد عن دولة القانون سعد المطلبي، توعد في تصريحات صحفية سابقة، الأكراد بسحب جنسيتهم العراقية وطردهم من العاصمة بغداد في حال تم التصويت على استفتاء انفصال إقليم كردستان.

فيما استنكر المكتب الإعلامي باسم رئيس الوزراء حيدر العبادي، في وقت سابق تصريحات ما اسماه “أحد أعضاء مجلس محافظة بغداد” حول الأكراد، مبيناً أن تلك التصريحات تهد السلم الأهلي وتشيع العنصرية.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close