الشرشاب أسف كبير بعدم ادراج أثارنا في ترشيحات لجنة التراث العالمي…

الشرشاب أسف كبير بعدم ادراج أثارنا في ترشيحات لجنة التراث العالمي للدورة (41)المنعقدة في بولندا.
الناصرية /حسين باجي الغزي
7-7-2017:600pm
قال وزير السياحة والآثار السابق عادل الشرشاب أن قائمة ترشيحات لجنة التراث العالمي للدورة (٤١) لم تحتوي اضافة مواقع جديدة من أي موقع أثري في العراق .
اللجنة عقدت دورتها الـ41 في مدينة كراكوف (بولندا) في الفترة بين 2 و12 تموز/يوليو2017 حيث ستنظر في ترشيحات إدراج مواقع جديدة في قائمة اليونسكو للتراث العالمي ومطروح امامها (٣٣) موقعا للتسجيل. كما ستنظر اللجنة كذلك في حالة صون المواقع المدرجة في قائمة التراث العالمي المعرض للخطر، فضلا عدد من المسائل الأخرى المتعلقة بتنفيذ اتفاقية التراث العالمي.وتتألف لجنة التراث العالمي من ممثلين من 21 دولة طرفا في الاتفاقية المتعلقة بحماية التراث الثقافي والطبيعي العالمي، تنتخبهم الجمعية العامة للدول الأطراف في الاتفاقية.
وقال الشرشاب فى بيان صحفي انه كان من الممكن أن تكون مدينة بابل الاثرية على هذه القائمة حيث أنجز الملف الخاص بها وخطة الادارة في كانون الثاني من عام (٢٠١٥ )” مؤكدا ان العراق يمتلك (١١) موقعاً مسجلاً على لائحة التراث العالمي سبعة منها تم تسجيلها العام الماضي في الدوره لكن بكل أسف لم يتم أدراجها .
ناشطون وأثاريون ومهتمون بملف ادراج الاماكن الاثارية والطبيعية على لائحة التراث العالمي أكدوا أن أن غياب الرؤى والقيادات المهنية التى تخلق استراتيجية حقيقية واقعية لأحداث نقلة نوعية تجعل من أثارنا لا تقل شأنا عن نظيراتها في العالم، وإعادة الهيبة لوزارة الساحة والاثار التي تم دمجها مع وزارة الثقافة وشكلت خيبة امل لكل العراقيين ..أملين من الحكومة المركزية أعادة عمل هذه الوزارة لما تشكله من ركيزة هامة في ابراز أثارنا وأماكننا السياحية وتنشيط مفاصلها لتضاهي مثيلاتها في العالم.
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close