مسعود البارزاني: نسعى للتباحث مع بغداد بشأن الحدود والمياه والموارد بعد الاستفتاء

أكد رئيس إقليم كردستان مسعود البارزاني، الثلاثاء، أن الاستفتاء سيكون “خطوة سليمة” نحو الاستقلال، موضحا أن سلطات الإقليم تسعى الى التباحث مع بغداد بشأن الحدود والمياه والموارد بعد الاستفتاء.

وقال البارزاني في كلمة ألقاها، اليوم، أمام البرلمان الأوروبي إن “الاستفتاء خطوة من أجل الاستقلال وخطواتنا ستكون سليمة في هذا الاتجاه ولا نرغب في الحرب”، مؤكدا أن “لا تراجع عن قرار الاستفتاء”.

وأضاف البارزاني “سنسعى للتباحث مع بغداد بشأن الحدود والمياه والموارد بعد الاستفتاء”، موضحا أن “الاستفتاء سيؤدي إلى استقرار”.

وتابع البارزاني “نحن ندعم كافة مكونات الإقليم وقدمنا تضحيات لإنقاذ المسيحيين والإيزيديين”، مشددا على “أننا سنحترم رغبة اهالي سهل نينوى في تقرير مصيرهم”.

وأشار الى “أننا لسنا بحاجة لبرلمان بغداد ليقرر مصيرنا، وشعبنا هو مصدر شرعية قرارنا”، مخاطبا الأوروبيين بالقول “اذا لا تدعمون الاستفتاء فلا تقفوا ضده”.

يشار الى أن أحزابا كردية اجتمعت، في (7 حزيران 2017) في أربيل برئاسة رئيس إقليم كردستان مسعود البارزاني وسط مقاطعة بعض القوى السياسية، واتفقت تلك الأحزاب على إجراء الاستفتاء الشعبي على مصير الإقليم في الخامس والعشرين من أيلول المقبل، كما اتفقت أيضا على إجراء الانتخابات البرلمانية وانتخابات رئاسة الإقليم في السادس من تشرين الثاني المقبل.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close