عمليات دجلة: انتحاري المقدادية يقود دراجة وكان متابعاً من الاستخبارات منذ الظهر

أعلن قائد عمليات دجلة الفريق الركن مزهر العزاوي، الخميس، أن حصيلة التفجير الانتحاري في قضاء المقدادية بمحافظة ديالى بلغت ثلاثة جرحى، فيما أشار الى أن الانتحاري شاب في مقتبل العمر يقود دراجة نارية وكانت الاستخبارات تتابعه منذ الظهيرة.

وقال العزاوي إن “حصيلة الإصابات في إحباط الهجوم الانتحاري بحزام ناسف في حي المعلمين وسط المقدادية (35 كم شمال شرق بعقوبة) بلغت ثلاثة جرحى من المدنيين”، مبينا أن “الانتحاري شاب في مقتبل العمر”.

وأضاف العزاوي، أن “هناك معلومات كانت قد توفرت عن الانتحاري، وبدأت فرق الاستخبارات والحشد الشعبي بملاحقته منذ الساعة الثانية ظهرا”، لافتا الى أن “الانتحاري كان يقود دراجة نارية وترجل منها صوب أحد المقاهي قبل أن يتم رصده ومطادرته، ما اضطره الى تفجير نفسه بعيدا عن تجمع المدنيين”.

وأوضح العزاوي أن “داعش فشل في تحقيق مبتغاه بسبب الجهد الاستخباري والتنسيق المميز بين مختلف القوات الأمنية والتطبيق الفعلي لإجراءات الحيطة والحذر”.

وكان رئيس مجلس قضاء المقدادية في ديالى عدنان التميمي أعلن، اليوم الخميس (27 تموز 2017)، عن وقوع تفجير انتحاري قرب كازينو شبابي وسط القضاء.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close