ومضات خاطفة و شذرات بارقة

ومضات خاطفة و شذرات بارقة

1 ـــ جودة الأفكار المتجوهرة ثيمة رائعة

كانت جودة الأفكار الحية و قيمتها الرائعة
تكمن دائما في كونها تدفع المرء
إلى تأمل وتفكير و طرح أسئلة حول كثير من أمور ،
بينما الأفكار المجترة و الخامدة
تدفع بالمرء إلى التثاؤب و بلادة الأذهان

2 ـــ الصداقة كنوعية متأصلة

الفرق بين صداقة نوعية و صداقة كمية
هو الفرق بين محل صياغة لذهب
و بين سوق صيني لاستهلاك سريع .

3 ــ خطأ التعميم المطلق والشامل

صديقاتي وأصدقائي الفيس بوكيين الأعزاء :
لنكن حذرين على صعيد التعميم ..
فلا يجوز تعميم وصمة دمغة عامة أو إدانة جماعية بحق قوم … أو طائفة …أو فرقة … أو شعب برمته ..
أي ضد الجميع وضد الكل…
و فوق ذلك بلا تدقيق … ودون أي تمييز !..
إذ من المعروف و المعلوم بأنه ………………..
يوجد دائما ، ثمة أناس نبلاء و نجباء أبرياء ، حتى في وسط أكثرية ” معينة ” قد تكون مثيرة لشكوك و شُبهات بخصوص توجهها العام على صعيد القسوة وتبرير الوحشية والبربرية بأعذار عقائدية ويقينية واهية.

مهدي قاسم

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close