في ديالى.. “خط اسود” يمنع عودة نحو 50 اسرة نازحة الى منازلها

افاد مصدر محلي في محافظة ديالى، الثلاثاء، بأن “خطا اسود” على اسم مشتبه به بالانتماء الى تنظيم “داعش” دفعت ضريبته نحو 50 اسرة نازحة على صلة قرابة به بمنعها من العودة لحين حسم ملف التحقيق.

وقال المصدر إن “خطا اسود على اسم مشتبه به بالانتماء الى تنظيم داعش من اهالي احدى قرى شمال قضاء المقدادية (35كم شمال شرق ب‍عقوبة) دفعت ضريبته نحو 50 اسرة نازحة على صلة قرابة به بمنعها من العودة لحين حسم ملف التحقيق”.

واضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، ان “اكثر من 400 اسرة نازحة بعضها يتالف من 20 فردا والبعض الاخر من 30 فردا ممنوعة من العودة الى منازلها بالوقت الحالي لوجود مشتبه واحد او اثنين بالانتماء او الانخرابط في صفوف تنظيم داعش”.

وبين المصدر ان “القيادات الامنية وعدت بحسم ملف العوائل التي عليها مؤشرات امنية بسبب وجود اشتباه بانتماء احد افرادها الى الجماعات الارهابية خلال الفترة المقبلة بعد الانتهاء كليا من حسم ملف عودة الاسر التي لم يسجل عليها اي مؤشرات امنية”.

وكان تنظيم “داعش” سيطر على قرى شمال المقدادية بالكامل بعد حزيران 2014 قبل ان تنجح القوات الامنية والحشد الشعبي في تحريرها في كانون الثاني 2015.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close