ما هو رجيم الأميرة النائمة؟


من الرائج هذه الأيام عند الفتيات المهووسات بالنحافة نوعاً من الحمية يطلق عليه اسم “رجيم الأميرة النائمة”، وهي حمية مجربة في نجاحها في تحقيق خسارة في الوزن ولكنها خطرة جداً.

يروج لهذه الحمية مجموعة من الصفحات على وسائل التواصل الاجتماعي التي تؤيد النحافة الشديدة بغض النظر عن الوسيلة، وتقوم الحمية على تناول حبوب منومة للنوم 10 ساعات يومياً لتجنب تناول الطعام، فأي جنون هذا!

وقد وجدت الحمية صدى كبيراً لها في بريطانيا وأميركا، ووفقاً لصحيفة “ميرور” البريطانية فإن من يقومون بهذه الحمية يشجعون بعضهم على لعب الرياضة والتقيد بأقل القليل من السعرات الحرارية التي تدخل إلى الجسم.

لعب الرياضة والنوم الطويل باستخدام الحبوب وأكل القليل جداً من الطعام ليس وصفة للنحافة بل طريق سريع إلى الموت أو الانهيار الصحي والنفسي والاجتماعي أيضاً.

وتلجأ لهذه الحمية بشكل خاص الفتيات اللواتي يخشين تناول الأكل ليلاً، حيث يستيقظن جائعات ويهجمن على محتويات المطبخ ثم يلجأن إلى تقيؤها من جديد.

كل هذا سببه غياب الإرادة ولو كان الجسم أخذ كفايته الطبيعية خلال النهار من الطعام فلن يوقظك الجوع في منتصف الليل.

وفي الحقيقة إن اضطرابات الأكل تأتي معها اضطرابات النوم، والذي أثبتت دراسات مختلفة أن حلها ليس في تناول المنوم، بل في علاج إدراكي عند طبيب نفسي.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close