نظارات شمسية جديدة يمكنها توليد الطاقة

للاستفادة منها في تشغيل تطبيقات مختلفة

 سان فرانسيسكو – لندن: «الشرق الأوسط»
تحتوي نظارات شمسية ابتكرها فريق من الباحثين في معهد كارلسروهه للتكنولوجيا في ألمانيا على خلايا شمسية مرنة وشفافة بألوان متعددة يمكن استخدامها لتوليد الطاقة، والاستفادة منها في تشغيل تطبيقات مختلفة.
واستطاع الفريق تثبيت الخلايا الشمسية على عدسات النظارات الشمسية واستخدامها لتوليد الطاقة اللازمة لتشغيل معالج إلكتروني صغير الحجم وشاشتين صغيرتين؛ مما يمهد الطريق أمام تطبيقات أخرى في المستقبل، مثل دمج الخلايا الشمسية العضوية في زجاج نوافذ المنازل لأغراض توليد الطاقة.
ونقل الموقع الإلكتروني الأميركي «ساينس ديلي» المتخصص في الأبحاث العلمية والتكنولوجيا عن الباحث ألكسندر كولسمان، رئيس قسم الكهرباء الضوئية العضوية في معهد كارلسروهه للتكنولوجيا، قوله «إننا نهدف إلى جلب الطاقة الشمسية إلى الأماكن التي تعجز تقنيات توليد الطاقة الشمسية عن الوصول إليها».
وتم تركيب العدسات التي تحتوي على خلايا شمسية على إطارات نظارات تقليدية، ويصل سمك العدسة إلى 6.‏1 ملليمتر تقريبا ولا يزيد وزنها على ستة جرامات تماما مثل عدسات النظارات التقليدية، كما تم تثبيت المعالج الإلكتروني صغير الحجم والشاشتين في إطار النظارة الشمسية، واستخدامها لإعطاء قراءات بشأن كثافة الإضاءة ودرجة الحرارة وغيرها من البيانات.
وأكد الباحثون، أن العدسات التي تحتوي على خلايا شمسية يمكنها توليد طاقة بحجم 200 ميغاواط، وهي كمية كافية لتشغيل أجهزة مثل سماعات الأذن وغيرها.
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close