كاظم الساهر يعلق على دعوات منعه من دخول الكويت: كلها افتراءات

بيروت – الزمان

‎خرج الفنان العراقي كاظم الساهر عن صمته ليرد على المطالبات المستهجنة  بمنعه من الغناء في الكويت، واتهامه بأنه كان من داعمي نظام صدام حسين، وكان من مؤيدي غزو العراق للكويت.

‎الاتهامات  المتجنية ساقتها نائبة في مجلس الامة عرفت بمعاداتها العراقيين .

‎و نفى  الفنان العراقي  الكبير صحة هذه الاتهامات تماما، مؤكدا أن الاتهامات التي يتعرض لها مصدرها أشخاص قليلون لا يتجاوز عددهم أصابع اليد الواحدة، ووجه رسالة للجمهور العراقي والكويتي، بقوله: “جمهوري العزيز في العراق والكويت، أود أن أقدم لكم شكريوامتناني على وقفتكم الرائعة في الدفاع عني ضد افتراءات وادعاءات كاذبة وسخيفة قوبلت بالرفض من الشارع العراقي والكويتي”.

‎وأضاف: “أنا كاظم نفسه الذي عرفتموه منذ سنين لم أتغير، ولا اهتمامات لدي سوى الفن الجميل ونشر الصفاء والسلام والمحبة والود والفرح، ولا شأن لي بالسياسة من قريب أو بعيد، هذه الاتهامات مصدرها أشخاص قليلين لا يتجاوز عددهم أصابع اليد الواحدة، استمروا فيعملهم ضدي، مستغلين ظروف الغزو على الكويت بدافع الغيرة والحقد والحسد، ولكن أدعو لهم أن تستيقظ ضمائرهم وأن يخافوا الله”.

‎واختتم كلامه بقوله: “وأدعو جمهوري العزيز أن يتوقف عن الرد على أي منتقد، نحن وطن عربي واحد، أنا أقدر الألم الكبير الذي عاناه شعبنا الكويتي، وهذا لا يقبل به لا الله ولا الشعب العراقي الذي لا ذنب له، والذي دفع الثمن غالي جدا من خلال سنوات الحصار والألم والحروب،وانا سأبقى أغني للحب والسلام، ولأني أحبكم أغني”.

‎واشتهر  مطربون كويتيون بالغناء للرئيس الاسبق صدام حسين .

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close