تعويضات العراق لـ”الكويت”: استثمارات ونفط

كشفت مصادر أن اللجان المشتركة بين الكويت والعراق تتجه لطي ملف التعويضات نهائياً بالاتفاق على استثمارها في مشاريع حيوية بالعراق، مع استيراد الكويت مواد بترولية وغازاً، بما يساهم في تعزيز علاقات الجارين، وأنه لا نية كويتية للتنازل عن جزء من تلك المستحقات البالغة 4.6 مليارات دولار.
وكان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي كشف، الأسبوع الماضي، أن العراق حسم مع الأمم المتحدة ملف النفط مقابل الغذاء، ولم يتبق ما يعوق خروجه من تحت طائلة البند السابع إلا التعويضات الكويتية.
وأضاف العبادي أن هناك تفاوضاً حالياً بين الطرفين بشأن هذا الملف، الذي ناقشه أثناء زيارته الأخيرة للكويت، موضحاً أن «وفداً كويتياً زار العراق لهذا الغرض، كما يوجد الآن وفد عراقي هناك لبحث الموضوع ذاته»، آملاً الانتهاء من حسم هذا الموضوع تماماً.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close