برقيات عاجلة ..

+السيد حيدر العبادي : حسناً قلت بأن محاربة الفساد أصعب من محاربة داعش ، ولكن
تشخيص المشكلة هي نصف الحل ، والحل الأمثل هي في الشجاعة والكيفية والإقدام بلا تردد.
+ السيد نوري المالكي : عندما نرى خلقتك في وسائل الإعلام ، نتذكركل المصائب التي حلت
بالعراق التي كنت فيها رئيساً للوزراء والقائد العام للقوات المسلحة ووزير الداخلية ، ألا تخجل يا رجل ، وتعلن جهاراً نهاراً ولائك لإيران ، فمن يخون بلده مصيره مزبلة التاريخ .
+ السيد إبراهيم الجعفري : بعض الوجوه مريحة بأخلاقها وأفعالها ،ووجهك ( يقطع الخميرة
من البيضة ) كما يقال ، فقد كنت رئيساً للوزراء والآن وزيراً للخارجية ، فماذا فعلت للعراق؟
غير النهب والمحسوبية ، سيأتي اليوم الذي يقال لك من أين لك هذا ؟
+الملك سلمان السعودي : إتهام قطر بتمويل الإرهاب لا ينفي عنك التهمة نفسها فالجوامع التي
تبنيها السعودية هي مفقسات للإرهاب ، فبدل بناء المدارس والمستشفيات ، تبني للعالم مصادر
الإرهاب ، والمليارات التي تصرفها السعودية للمدارس الدينية ستنقلب عليك وعلى عرشك .
+حركة التغيير في كردستان : التغريد خارج السرب سيضر بكم وكردستان ، عليكم بوحدة
الهدف والمصير والقضايا الداخلية تحل بالحوار الأخوي لا بالعناد لشق الصف .
+ الشيخ تميم القطري : تقديم الملايين للحشد الشعبي في العراق خدمة لإيران التي أنت في
حضنها إلى حين تنتهي صلاحيتك ، و مصيرك بائساً كمصير الإرهابيين اللذين تدعمهم .
+ إلى قادة الحشد الشعبي: المزايدة بالولاء لإيران ينفّر الشعب العراقي منكم ،ومن لا يكون
مخلصاً لوطنه ينتظره المصير الآسود .
إلى القضاء الأعلى : لجنة النزاهة أحالت الآف القضايا من بينهم عشرات الوزراء ومن بدرجتهم ، ولم نرى أحالتهم للقضاء لينالوا الجزاء العادل ، فأين أنتم وأين الهيئة التنفيذية ؟
يكتبها : منصور سناطي

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close