البديري يدعو العبادي لتشكيل لجنة عاجلة لانقاذ مشروع دواجن الديوانية من “ابتزاز الفاسدين”

اتهم عضو لجنة الزراعة والمياه النيابية عن محافظة الديوانية علي البديري، الثلاثاء، حكومة الديوانية المحلية والإدارة المركزية للمصرف الزراعي بـ”محاربة” مشروع دواجن الديوانية بعد رفضه “الابتزازات” ومحاولة سيطرة “الفاسدين” عليه، داعيا رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي الى تشكيل لجنة عاجلة من رئاسة الوزراء لإنقاذ المشروع من “هجمة الفاسدين”، فيما شدد على عزمه طرح الموضوع “وبقوة” داخل مجلس النواب.

وقال البديري إن “مشروع دواجن الديوانية يعتبر من المشاريع الاستراتيجية الكبيرة والمهمة التي تهم القطاع الزراعي”، مبينا أن “المشروع تعرض الى هجمتين، الاولى من الحكومة المحلية والاخرى من المصرف الزراعي المقر العام”.

وأضاف البديري، أن “نجاح مشروع دواجن الديوانية وما حققه من انجازات رائعة سيوقف استيراد الدواجن من ايران واقليم كردستان، ما سينهي حالات الفساد التي رافقت عمليات الاستيراد”، لافتا الى ان “القائمين على المشروع تعرضوا الى ابتزاز خطير ومساومات على مواضيع خطيرة جدا من قبل الحكومة المحلية وتم رفضها من قبل القائمين على المشروع، ما جعل الحكومة المحلية توقف الدعم على المشروع وتم سحب حتى الحمايات منه”.

واوضح، ان “اولئك النفر من الحكومة المحلية قاموا بتحريك بعض المحسوبين على العشائر ضد المشروع للمطالبة بالسيطرة على مقدراته وجعل الكادر منهم”، مشيرا الى ان “الامر تم رفضه ايضا كون الكوادر الموجودة ألمانية وذات خبرة كبيرة بعملها”.

وتابع البديري أن “الحرب استمرت على المشروع وهذه المرة من قبل المصرف الزراعي، لانه وكما يبدو فإن اي مشروع ناجح في هذا البلد تتم محاربته لانه ينهي الفساد والسرقة وهنالك جهات تحارب المشاريع الاستراتيجية”، داعيا رئيس مجلس الوزراء الى “تشكيل لجنة عاجلة من رئاسة الوزراء لانقاذ المشروع من هجمة الفاسدين وباقي المشاريع الاستراتيجية في اية محافظة عراقية”.

وأكد البديري ان “الديوانية التي تعتبر من المحافظات الفقيرة تتم محاربتها بشكل كبير ونعتقد ان هذا المشروع يعتبر من المشاريع المهمة لدعمها كونها محافظة زراعية، لكن ارادة الفاسدين لا تريد الخير لابناء الديوانية الفقراء ويبحثون عن مصالحهم على حساب تضحيات الديوانية واهلها”، مشددا على “أننا سنطرح هذا الموضوع وبقوة داخل البرلمان لانه يمثل ضربة للاقتصاد العراقي ومحاربة للديوانية واهلها”.

وكانت شركة “زهور نوروز” للإنتاج الزراعي والحيواني ناشدت، اليوم الثلاثاء (22 آب 2017)، رئيس الوزراء حيدر العبادي “إنقاذ” مشروع دواجن الديوانية الذي يعتبر “أكبر” مشروع للدواجن في العراق ويغطي 30% من حاجة السوق من البيض والدجاج، فيما اتهمت مدير المصرف الزراعي بـ”محاربة المشروع”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close