التعليم رسالة أم تجارة؟

مرتضى الخفاجي

هل تحول التعليم إلى تجارة بالمادة وغاية لتحقيق مطالبنا، بدلا من أن يكون رسالة يتنقالها الأجيال جيلا بعد جيل وهل التعليم هو مجرد مهنه لكسب المال ؟.

أسئلة كثيرة تدور في ذهني عن ما وصل إليه التعليم، في بلدي من تأخر سواء كان في المناهج التعليمية، أو في أساليب التدريس، اذ انتهى الى صورة سيئة جدا، أثرت علينا وأضعفت صورتنا أمام الأمم، فكان من سلبياته هو انتشار ما يسمى الدوروس الخصوصية بشكل واسع، وعلى علم من وزارة التربية و التعليم، فأصبحت المدارس للحضور والغياب فقط، فأهملت مناهج الوزارة، وظهر بدلا منها كتب الملازم المستنسخة خارجيآ، فيذهب القائمون على التعليم بتأسيس مجموعات خاصة، للشرح فيها لزيادة دخلهم، فقامت بذلك هذه الطريقة بتعجيز الشباب فأصبح بدون هدف فطبع هذا النموذج السيء من التعليم على عقولهم، فأصبح التعليم ترهيب، لهم بدلا من أن يكون تحفيز .

كذلك حال الجامعات والتعليم العالي بها فانتشرت الكورسات الخاصة، وأهملت الأجهزة في الجامعات الحكومية، وأهمل البحث العلمي، وأهملت الفكرة وأصبحت للبيع، بالاضافة إلى تجربة الجامعات الخاصة، حيث انتشرت كثيرا واهدرت مجانية التعليم فأصبح صعب المنال .

اننا لسنا ضد هذه الجامعات، ولكن ضد طريقة الوصول إليها، وضد المبالغ المالية الكبيرة، التي تفرضها على طلابها للحصول على العلم، فالعلم مقابل المادة في هذه الجامعات، اذ تخرج الجامعات الملايين، كل عام ولكن معظهم يصبح على هامش الحياة، يكتشفون الواقع المرير فيكون ما تعلموه غير كافي، للنهوض بأنفسهم فيضيفون عليه بكورسات ودوروس أخرى لتحسين مستوى المادة العلمية .

القائمين على مهنة التدريس أخذوا حقوقهم بدون أن يسددوا ديونهم،

شبابنا بحاجة إلى من ينقي عقولهم من الشوائب، بحاجة الى ان يفخرون بأنفسهم أمام الأمم، فنحن بحاجة إلى تغيير جذري، وتطوير لأساليب التعليم، وتطوير البحث العلمي ، وإزالة الشوائب، والقذورات من التعليم ومحاربة نظام الدروس الخصوصية ، فالعلم ليس تجارة بل رسالة.

فهل سنخرج الى النور ونحن مازلنا في الظلام ؟، ان القائمين على مهنة التدريس أخذوا حقوقهم بدون أن يؤدوا واجباتهم نحو أجيال كاملة فهل هذا هو طريقنا نحو النجاح وهل هكذا سوف نستمر فإلى أين ياعراق ؟.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close