كريم: البرلمان لا يمكنه حسم مصير كركوك

قال محافظ كركوك نجم الدين كريم، يوم الثلاثاء، إن البرلمان العراقي لا يمكنه حسم مصير الانتخابات المحلية في المحافظة.

ولا تزال الخلافات تسود بين الكتل السياسية بشأن البند الخاص بتنظيم الانتخابات المحلية في محافظة كركوك، حيث يطالب العرب والتركمان بإعطاء نسب محددة سلفا لكل مكون، في حين يطالب الكورد باجراء الانتخابات دون شروط اسوة بالمحافظات الأخرى.

وقال كريم في تصريح صحفي إن “مجلس النواب لا يمكنه حسم مصير كركوك”، مبينا أن “إجراء الانتخابات المحلية في كركوك سيعيد التوازن في مجلس المحافظة، خاصة للمكون العربي”.

وأضاف، “نحن ملتزمون بضرورة إجرائها دون قيد أو شرط لضمان عدم حرمان مواطنينا من استحقاقاتهم الدستورية والقانونية التي حرموا منها طيلة السنوات الماضية”.

وأشار كريم إلى أن “مصير كركوك السياسي لا تحسمه عملية الاستفتاء الذي سيجري في الخامس والعشرين من شهر أيلول المقبل، وإنما المادة 140 الدستورية، كونها الطريقة الوحيدة لرسم مستقبل كركوك”.

وبشأن الحملة العسكرية في تلعفر، قال “نعبر عن مباركتنا لسير العمليات العسكرية الجارية لتحرير قضاء تلعفر وقصم ظهر عصابات داعش”، مشيراً الى “أهمية الإسراع بإطلاق خطة تحرير الحويجة”.

وأضاف أن “قوات البيشمركة جاهزة لتحرير الحويجة بعد التنسيق مع القوات الاتحادية”، معربا عن أمله بـ”توجد الجهد العسكري الموحد لتحرير مناطق جنوبي كركوك وغربيها بعد تلعفر”.

وأوضح أن “القفز فوق تحرير الحويجة جعل من المنطقة أهم بؤر تجمع الدواعش لتنفيذ هجمات إرهابية في مناطق متعددة وتشكل خطرا على المدن المحاذية لها”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close