توقيف نائب سابق ساعد مسؤولا مدانا بالفساد على الهرب

قالت وزارة الداخلية العراقية يوم الاربعاء انها تحتجز النائب السابق عن التيار الصدري جواد الشهيلي على خلفية اتهامه بمساعدة مسؤول مدان بالفساد في الهرب من مركز احتجاز في بغداد.

وأوضح المتحدث باسم الوزارة العميد سعد معن في بيان ان “الوزارة اتخذت الاجراءات القانونية بحق النائب السابق جواد الشهيلي وهو موقوف حاليا وفق المادة ٢٦٨ من قانون العقوبات في احد مراكز الشرطة”.

واشار الى “صدور مذكرة القاء قبض بحقه من مجلس القضاء الاعلى وهو رهن التحقيق الان على خلفية قضية هروب المدان عصام جعفر عليوي”.

ووفق مذكرة التوقيف التي صدرت بحق الشهيلي فان النائب السابق يواجه تهمة تهريب محكوم.

وكانت هيئة النزاهة قد افادت أمس بأن مفارزها القت القبض على عليوي المحكوم عليه بالحبس الشديد لمدَّة سنتين وفق المادَّة 331 عقوبات من قبل محكمة الجنح المُختصَّة بقضايا النزاهة والجريمة الاقتصاديَّة وغسيل الأموال والمطلوب عن قضايا أخرى لدى هيأة النزاهة.

وكان المدان قد هرب يوم أمس من أحد مراكز الشرطة في العاصمة بغداد بمساعدة نائبٍ سابقٍ (لم تذكر الهيئة اسمه)، حيث تمَّ القبض عليه أثناء محاولته الهروب عن طريق منفذ الشلامچة إلى إيران.

وأدين عليوي بإلحاق أضرار بالمال العام بقيمة 30 ملياراً و71 مليوناً و606 دينار.

وذكرت وزارة الداخلية في بيان أمس أن الوزير قاسم الاعرجي قدم الشكر لزعيم التيار الصدري مقتدى الصدر لدعمه لوزارة الداخلية لتطبيق القانون وتحقيق العدالة، في إشارة إلى ما يبدو لجهود بذلها الصدر لإلقاء القبض على عليوي.

كما نأت كتلة الأحرار بنفسها عن عليوي.

وقالت في بيان صد امس، إن عليوي “منقطع عن التواصل مع الاحرار منذ ما يقارب السنتين”، مبينة “انه لا يحضر الاجتماعات الرسمية ولا يلتزم بالقرارات الصادرة من الهيأة السياسية للتيار الصدري”.

وأضافت أن “الزيارة التي قام بها النائب السابق جواد الشهيلي للمدير السابق لشركة التجهيزات الزراعية كانت زيارة شخصية تمثله ولا تمثل كتلة الاحرار”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close