مقتل 4 رجال شرطة مصريين في هجوم على قافلة أمنية بشمال سيناء

قالت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية الرسمية إن أربعة من رجال الشرطة قتلوا وأصيب ثلاثة آخرون يوم الاثنين جراء انفجار عبوة ناسفة في قافلة أمنية بالعريش كبرى مدن محافظة شمال سيناء التي ينشط بها متشددون موالون لتنظيم الدولة الإسلامية.

وأضافت الوكالة نقلا عن مصدر بوزارة الداخلية وصفته بأنه رفيع المستوى أن قوات الأمن تتبادل إطلاق النار مع ”عناصر إرهابية“ بموقع الانفجار وقتلت عددا منهم.

ولم تذكر مزيدا من التفاصيل.

وقتل متشددون ينشطون في محافظة شمال سيناء المئات من رجال الجيش والشرطة في هجمات بالمحافظة ومناطق أخرى منذ إعلان الجيش عزل الرئيس السابق محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين عام 2013 إثر احتجاجات حاشدة على حكمه.

وبايع هؤلاء المتشددون تنظيم الدولة الإسلامية عام 2014 وغيروا اسم جماعتهم إلى ولاية سيناء بدلا من أنصار بيت المقدس.

ويوم الأحد قالت وزارة الداخلية إن قوات الأمن قتلت عشرة أشخاص يُشتبه أنهم متشددون في تبادل لإطلاق النار أثناء مداهمة شقتين بمنطقة شعبية في محافظة الجيزة على الضفة الغربية للنيل بالقاهرة.

وأضافت أن القتلى ”مجموعة من العناصر التكفيرية الهاربة من شمال سيناء“.

وتنشط في مصر جماعات متشددة أصغر مثل حركة حسم التي استهدفت رجال أمن وقضاة بنطاق محافظات القاهرة الكبرى وهي القاهرة والجيزة والقليوبية منذ العام الماضي.

وتقول السلطات المصرية إن حسم وغيرها من الجماعات المشابهة هي الذراع المسلحة لجماعة الإخوان المسلمين. لكن الجماعة تنفي أي صلة لها بأعمال العنف.

إعداد محمود رضا مراد للنشرة العربية – تحرير نادية الجويلي

Read our Privacy Policy by clicking here