نساء 18

هاتف بشبوش، شاعر و ناقد (عراق/دنمارك)

نساء 18

حين تضحكين بأعلى رصعتيك
يفزّ شبقي و انتعاضي عند الشروق
أمّا في آناء الليل
و فوق حريرك الأبيض
تتحوّل ضحكتك
إلى رغبة في التحريض على اغتصابك النبيل
دون شبع و ارتواء
حتّى آذان الديكة

*****

أيّتها العواطف التي تحت معطفي
و أنا في هذا الصّقيع
أنتِ الحبّ
و أنتِ.. أنتِ الحقّ

*****

أنا الشرقيّ
في ليلة عرسي
تصرخُ بي تفاحتي
كُلني

*****

طفلي المندهش
من روضة لوحة فنيّة
و عند النّظر
إلى خلفيتها البيضاء
ظلّ الطّريق
و لم يعرف
من أيّ البوابتين
سيدخل روضتها

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close