(ضحكة طائفية )قصة قصيرة جدًا

احمد الخالصي

ركعتان في مرقد أبا حنيفة , توجهنا بعدها لتأدية الزيارة في مدينة الكاظمية , عند عودتنا إلى شقتنا ,الجهاز لم يعد يتصل بشبكة (النت), أخبرته أن تلك الركعتان كانتا السبب في تعطيل الأتصال, كاد قلبي أن ينفجر ضاحكٌ, لكنني تمالكتُ نفسي,

أجابني : عله أراد الحفاظ على ما تبقى من عينيك قبل ان يُعميها الإدمان .

اردف قائلاً: بعد كُلِ زيارة أخسرُ علبة السجائر خاصتي ,

أجبته لعله يُريدك ان تُقلع عن تدخينك بأستمرار , فَامتلأت كل جدران الشقة بالضحك

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close