الحاكم الاقطاعي ,,,

الحاكم الاقطاعي 

 من الممكن ان نضع تعريفاً للحكومات التي حكمت العراق ولكن بتغيير كلمة حكومة بالاقطاع ونقرأ التعريفات التالية لنرى مدى صحة ما نقوله فأن نظام الاقطاع العربي هو نظام اجتماعي اقتصادي سياسي حربي قائم على حيازة الأرض وينظم العلاقة بين السيد الإقطاعي والتابع ، وهذا مايحدث بالضبط عند استلام السياسيين الحكم في العراق فيصبحون المالكين الاصليين للدولة ( الارض والشعب ) .

وعندما نريد ان نعرف الحاكم فسنرى انه السيد الاقطاعي والذي هو الشخص الذي يمتلك الأرض وقد يكون من طبقة النبلاء أو من طبقة المحاربين ويساعده التابع ، ففي حالة الحاكم يكون اما من الانتهازيين او الجبناء وطبعاً ليس من النبلاء او من طبقة المحاربين وتراه يقوم بمعاملة التابعين اي الشعب وكأنه مالك للارض وان اراد ان يمن عليهم بشيء فستكون بشكل هبة وكأنها من جيبه الخاص في الوقت هي ملك الشعب (التابع) .

اما التابع المسكين هو الشخص الذي محكوم عليه العمل في الأرض والفلاحة واستغلالها ، ويكون من طبقة العبيد بالوراثة . وبالفعل على التابع ان يعمل ليل نهار ولا يحصل على المال الذي يكفيه لأعالة عائلته وقد يضطر الى العمل الاضافي او الى الرشوة او الى السرقة او التملق للحاكم على حساب بقية افراد الشعب .
وعليه فأننا ليس لدينا حكام بل هم اقطاعيون انتهازيون وجبناء هدفهم الاساسي هو السيطرة على ثروات البلد وسرقتها والتعامل مع الشعب كالعبيد والمصيبة ان الكثيرين من الشعب ( العبيد ) يرضون بهذا الاقطاعي ويؤيدوه وينتخبوه ويهتفون بأسمه ويدافعون عنه .
فالشعب هو من يجعل هذا الحاكم الاقطاعي دكتاتوراً ويحكم كما يشاء دون الرجوع الى ابسط الحقوق التي يجب ان يتمتع بها ( الشعب ) .
فهل سيبقى الشعب راضياً ومستمتعاً بوضعه المزري ويكون عبيداً لهذا الحاكم او ذاك ام يجب عليه ان تكون له الكلمة الفصل ؟؟؟ 
بقلم 
جلال باقر  
23_06_2016

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close