المتحدث باسم الجيش الإيراني يعلن اجراء مناورات عسكرية مع العراق على حدود كوردستان

اعلن المتحدث باسم القوات المسلحة الإيرانية العميد مسعود جزائري يوم السبت عن اجراء مناورة عسكرية مشتركة بين ايران والعراق خلال الايام المقبلة في الحدود مع إقليم كوردستان.

يأتي هذا في وقت طالبت به واشنطن بغداد، وانقرة، وطهران الى إيقاف التصعيد مع اربيل، محذرة إياهم من استخدام القوة ضد إقليم كوردستان على خلفية الاستفتاء الذي اجري مؤخرا للاستقلال عن العراق.

وقال جزائري انه صباح اليوم السبت انه “عقد اجتماعا برئاسة رئيس الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية اللواء باقري انسجاما مع سياسات الجمهورية الاسلامية الايرانية القائمة على احترام وحدة العراق وصون جميع اراضيه وبعد طلب الحكومة العراقية بغية تعاون ايران من اجل استقرار سيادة الحكومة المركزية في المعابر الحدودية بين البلدين”.

وأضاف، “تم خلال هذا الاجتماع التأكيد على سلامة الاراضي ووحدة العراق وعدم شرعية استفتاء الانفصال في شمال العراق، كما اتخذت قرارات ضرورية بغية ارساء الامن على الحدود واستقرار القوات العراقية في المعابر الحدودية”.

ونوه الى انه “تقرر خلال الاجتماع اجراء مناورة مشتركة خلال الايام المقبلة بين القوات المسلحة الايرانية ووحدات من الجيش العراقي في الحدود المشتركة وفي مناطق حدودية بدءا من قصر شيرين حتى حدود برويزخان وحدود باشماخ في مريوان وحدود تمرجين في بيرانشهر”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close