سبيس إكس تقلص حجم مركبتها الفضائية لتقليل التكاليف

قال إيلون ماسك رئيس شركة (سبيس إكس) يوم الجمعة إن الشركة قلصت حجم مركبة فضائية تعمل على تطويرها لإرسالها إلى المريخ وذلك بهدف خفض التكلفة وأضاف أن الشركة تأمل في أن يبدأ بناء المركبة في النصف الأول من العام المقبل.

وقال ماسك في مؤتمر صحفي في مدينة أديليد الاسترالية إن (سبيس إكس) تخطط لإرسال أولى رحلاتها إلى الكوكب الأحمر عام 2022 على أن ترسل أول رحلة مأهولة في 2024. وماسك هو الرئيس التنفيذي للشركة والمسؤول الرئيسي عن تقنيات اكتشاف الفضاء.

ومن المتوقع أن ترسل إدارة الطيران والفضاء الأمريكية (ناسا) أولى رحلاتها إلى المريخ بعد ذلك بعقد من الزمن.

وكان ماسك يعتزم فيما سبق استخدام مجموعة من المركبات الفضائية للوصول إلى المريخ تبدأ بكبسولة غير مأهولة تسمى (التنين الأحمر) في 2018 لكنه قال إن سبيس إكس تركز حاليا على صاروخ واحد أقل حجما وطولا.

وتابع ”نريد أن يكون لدينا نظام واحد. إذا تمكنا من ذلك يمكن حينها توجيه كل الموارد… لهذا النظام. لدي ثقة كبيرة بأننا سنكمل المركبة ونكون على استعداد لعملية إطلاق في غضون خمس سنوات“.

إعداد سها جادو للنشرة العربية – تحرير ليليان وجدي

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close