بطريارك الكنيسة الشرقية القديمة في العراق والعالم يلتقي وفد الهيئة التنسيقية العليا للكورد الفيليين

\التقى قداسة مار ادي بطريارك الكنيسة الشرقية القديمة في العراق والعالم مساء الاثنين في بغداد وفد الهيئة التنسيقية العليا للكورد الفيليين من السادة شامل الفيلي وصلاح شمشير وجواد كاظم ملكشاهي وطه الساجي ومهدي عبد الكريم .
وفي مستهل اللقاء تحدث اعضاء الوفد عن الهدف من تشكيل الهيئة واللقاءات التي اجرتها مع الاحزاب والقوى السياسية والشخصيات السياسية العراقية.
 ولقاء ممثل الخاص للامين العام للامم المتحدة بعثة اليونامي السيد بان كوبيش ونائبه جورجي بوستن وتأكيدهم على ضرورة التواصل مع بقية المكونات بما فيه الإخوة المسيحين ،وقد طالب الوفد قداسة البطريارك الى التعاون مع الهيئة للعمل معا لمواجهة التحديات التي تواجه الاقليات في البلاد.
كما شدد الوفد على ضرورة تظافر الجهود والعمل المشترك لتفويت الفرصة على المتربصين لخلق الفتنة والكراهية بين القوميات والاقليات الدينية العراقية.
ومن جانبه رحب قداسة البطريارك مار ادي بالوفد ، مؤكدا ان الكورد الفيليين والمسيحيين وسائر القوميات والاقليات هم عراقيون وينبغي العيش معا بسلام و وئام.
واشار قداسته الى ان الشعب العراقي جميل بتنوعه وان الخلافات والتناحر جائنا من خارج الحدود ومن السياسيين الذين يعتاشون على الخلافات و الازمات.
وفي ختام اللقاء اعلن بطريارك الكنيسة الشرقية القديمة في العراق والعالم عن استعداده لدعم الهيئة والتعاون معها و تعيين ممثلا عنه للتواصل مع الهيئة والمشاركة في نشاطاتها.
وفي ختام اللقاء اكد الطرفان على استمرار العلاقات وتبادل الزيارات والعمل معا للدفاع عن حقوق الاقليات القومية والمذهبية.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close