سجن سيدة 14 عاماً لمحاولتها قتل ابنتيها

أصدرت محكمة بلجيكية حكماً قضى بحبس سيدة 14 عاماً ودفع تعويض قدره 45 ألف يورو، بتهمة محاولة قتل ابنتيها التوأمتين مع سبق الإصرار والترصد.

في التفاصيل، حاولت السيدة ميريل غرام وريثة العلامة التجارية للحقائب Kipling، ذبح ابنتيها في سبتمبر 2015، وكتبت العديد من رسائل الوداع وحضرت السكاكين، ودخلت غرفة الفتاتين وشرعت في قتل الأولى التي صرخت من الألم وبدأت تنزف.

وفي الأثناء تنبهت الأخت الثانية وبدأت الإستنجاد بمربيتهما في الغرفة المجاورة التي استدعت الشرطة، وهرعت لمنع الأم من اكمال جريمتها، حتى حضرت الشرطة وألقت القبض على الأم فيما تم نقل الفتاة المصابة في حالة خطيرة إلى المستشفى.

وأفادت الأم المتهمة أثناء التحقيق معها أنها كانت تنوي الإنتحار واصطحاب طفلتيها معها، لأنها كانت تمر بأزمة عاطفية بعدما هجرها زوجها وخانها مع إحدى صديقاتها.

وأضافت: “كنا سنرحل نحن الثلاثة، اذ لم أعد استطيع العيش، لقد أخذ داني كل شيء معه”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close