ايران تبدي استعدادها لحث العراق على مناقشة نتائج الاستفتاء مع كوردستان.. لكن بشرط

قال مصدر كوردي رفيع مطلع ، ان المسؤولين الايرانيين قلقون من دعم اقليم كوردستان لمشروع الاقلمة وحق تقرير المصير للعرب السنة العراقيين ، كما ابدت تخوفها من تشكيل مفوضية للانتخابات والاستفتاء خاص بهذا المكون في المستقبل القريب لتنظيم عملية استفتاء يقررون من خلالها تقرير مصيرهم .

وقال المصدر أن ايران تنظر الى هذه المسألة من منطلق أن تعاملها مع كيانين في العراق (اربيل وبغداد) افضل من ان تتعامل مع ثلاث كيانات مختلفة .

ووفق المعلومات التي كشفها المصدر ، فإن ايران ابلغت اقليم كوردستان استعدادها لحث الحكومة العراقية على تخفيف ضغوطاتها على الاقليم وتمهيد الارضية للمفاوضات والحوار مقابل ان تسحب اقليم كوردستان دعمها لمشروع الاقليم الذي بدأ سنة العراق العمل على تشكيله .

ومضى المصدر ، بالقول ” حتى ان ايران ابدت استعدادها لحث العراق على ان تشمل محادثاتها مع اقليم كوردستان نتائج استفتاء 25 سبتمبر/ أيلول الماضي على الاستقلال “.

كما اوضح المصدر، ان ” ايران قالت بأن المحافظات السنية وعلى رأسها الموصل تحررت بدماء متطوعين ايرانيين وعناصر الحشد الشعبي وقُدمت تضحيات من اجلها وان طهران لن تتخلى عن هذه المحافظات بسهولة ولن تسلمها للقيادات السنية “.

وكان مستشار وزير الخارجية الايراني للشؤون الاسيوية ابراهيم رحيم بور، اعلن امس الجمعة بخصوص استفتاء اقليم كوردستان ، ان بلاده ” تفكر في حل يخرج معه الجميع فائزين “. مؤكداً ان الحل سيكون بشكل يُرضي الكورد ايضاً . ويرى المراقبون في هذا الطرح من جانب طهران محاولة منها لاظهار مرونة اكبر حيال اقليم كوردستان .

وكانت مراسلنا قد كشفت عن محاولات من جانب المكون السني العربي في العراق لتنظيم استفتاء على تقرير المصير ، وقد عقدوا قبل أيام مؤتمراً لهذا الغرض في اربيل .

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here