ماذا يريد زوجك منكِ في علاقتكما الحميمية؟

أحياناً يكون الحرج أو الخوف حاجز بيننا وبين أزواجنا للتواصل والاستمتاع بالعلاقة الحميمية بشكل أفضل، وبمعرفة بعض المعلومات البسيطة قد تحدث فرق كبير في علاقتك الحميمية بزوجك.

قد نقضي وقت كبير من عمرنا نتسائل.. كيف يفكر الطرف الآخر فينا؟ وماذا يرضيه ويجعله سعيد في العلاقة الحميمية؟

ولهذا قررت أن آتي لكِ ببعض المعلومات التي قد تساعدك، إليكِ أسرار يريد زوجك أن تعرفيها عنه، لكي تزيدي من دفء علاقتكما:
1. ثقتك في نفسك وفي جمالك تنعكس في عينيك، فتزيد من رغبة زوجك بكِ بشكل كبير، فلا تهتمي بعيوب جسمك ولا تبالغي في إخفائها واستمتعي بالعلاقة.
2. إذا استعد زوجك للعلاقة الحميمة بالتعطر أو الاستحمام أو لبس ملابس متناسقة، فمن المهم أن تمتدحيه لأنه سيشعر بالسعادة إذا لاحظتي هذا، وستزيد رغبته.
3. إذا حاول زوجك الجماع معكِ ولم تكن عندك رغبة، فمن المهم ألا تصديه دون توضيح أن الموضوع لا يرتبط في عدم رغبتك به، لكن مرتبط بأنكِ متعبة، حتى لا يفقد الثقة في قدرته على إثارتك.
4. اظهري لزوجك مشاعرك وإحساسك بالاستمتاع وقت العلاقة، لأن إحساسه بقدرته على إمتاعك تزيد من متعته الشخصية، وتزيد من ثقته بنفسه.
5. بعد تعودك على زوجك، نحي الخجل جانباً عندما تبدأوا في العلاقة، واستمتعي ولا تفكري كثيراً، لأن التفكير في وقت العلاقة يقلل من متعتك.. وهذا يجعلك تندمجين مع زوجك أكثر، ويزيد من متعتكما أنتما الاثنان.
6. إذا حاول زوجك استخدام طريقة جديدة أو حركات جديدة، فلا تصديه ولا ترفضي لمجرد الرفض.. فالإنسان يميل للتغير والتجربة، ساعديه وإذا لم تستمتعي قولي له ولا تخجلي، لكن بطريقة مناسبة.
7. قليل من التدليك للظهر سيجعل زوجك ممتن كثيراً.
8. استخدام العنف الرقيق يجعل زوجك سعيد مثل جذبك من شعره بقوة عند شعورك بالنشوة.

وأخيراً بعد أن عرفتِ هذه المعلومات.. أتمنى أن تكون قد أفادتك في معرفة ما يجعل زوجك سعيد.

بقلم
سوبرماما

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close