هيئة تحرير الشام تندد بجماعات في المعارضة تعد لتوغل محتمل في إدلب

نددت هيئة تحرير الشام يوم السبت بجماعات في المعارضة السورية المسلحة تدعمها تركيا تخطط لتنفيذ عملية في محافظة إدلب في شمال غرب البلاد التي تسيطر على أغلبها وقالت إن إدلب ليست ”نزهة“ لهم.

وأضافت في بيان نشر على موقع للتواصل الاجتماعي ”آساد الجهاد والاستشهاد لهم بالمرصاد“.

وكان الرئيس التركي رجب طيب إردوغان قد قال في وقت سابق يوم السبت إن مقاتلي المعارضة يتأهبون لشن ”عملية خطيرة“ في إدلب بدعم من القوات التركية من داخل حدود تركيا.وتأتي هذه العملية بعد التوصل لاتفاق الشهر الماضي بين تركيا وروسيا وإيران على إنشاء ”منطقة عدم تصعيد“ في شمال غرب سوريا، حيث تقع إدلب، للحد من الحرب هناك.

وقال إردوغان إن روسيا التي تدعم الحكومة السورية في مواجهة جماعات المعارضة المسلحة ستؤيد العملية ولكن مقاتلين يشاركون في العملية قالوا إن دور روسيا سيقتصر على المناطق التي تسيطر عليها الحكومة السورية.

ووصف بيان هيئة تحرير الشام جماعات المعارضة المسلحة المشاركة في هذه العملية بفصائل الخيانة واتهمها بالتعاون مع روسيا والحكومة السورية ولكن دون الإشارة إلى تركيا.

إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية – تحرير أحمد حسن

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close