الصدر ينتقد التقاعس عن الاحتجاج ضد “الفاسدين”

انتقد زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر يوم الاحد التقاعس عن الخروج في الاحتجاجات المناوئة للفساد والمطالبة بإجراء اصلاحات في البلاد.

وكان الصدر يجيب على سؤال لعدد من أنصاره في محافظة البصرة مفاده، “نرجو من سماحتكم إبداء نصيحة للشعب عموما ولقواعدكم الشعبية على وجه الخصوص فيما يتعلق بمشروع الإصلاح والمشاركة في الاحتجاجات، خاصة ونحن نرى تقاعس بل وعزوف البعض عن الحضور للتظاهرات والاحتجاجات في ساحة التحرير وباقي ساحات الاحتجاج مبررين ذلك بحجج كلا من منظوره الشخصي”.

وأجاب الصدر قائلا “نعم، هناك تقاعس واضح، وهذا لا يجر إلا استحقاقا واضحا لازدياد نفوذ الفاسدين”.

وفي معرض رده على سؤال آخر لأحد أتباعه بشأن أشخاص “يزعمون بأننا (المتظاهرين) أصحاب مصلحة”، قال الصدر إنه “لن يكون هناك رد أبلغ من كشف الفاسدين الذين يدّعون الانتماء إلينا والعمل على معاقبتهم فورا”.

وقاد الصدر على مدى أشهر طويلة احتجاجات تدعو إلى إصلاح المؤسسات الحكومية في العراق ومحاربة الفساد المستشري في عموم البلاد.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close