نائبة كردية: حقوق شعبنا الكردستاني أهم من عضوية مجلس النواب

اعتبرت النائبة عن التحالف الكردستاني نجيبة نجيب، الثلاثاء، أن “حقوق الشعب الكردستاني أهم من عضوية مجلس النواب”، مشيرةً إلى أن اليمين الدستورية التي أداها النواب تتضمن الحفاظ على استقلال البلد وسلامة البلد “ولم تتطرق إلى الحفاظ على وحدته”.

وقالت نجيب إن “النواب الكرد لم يرتكبوا جريمة أو مخالفة قانونية أو دستورية كي يتم محاسبتهم أو معاقبتهم عليها من أية جهة خاصة من نواب دولة القانون”، معتبرةً أن “النواب الكرد مارسوا حقاً طبيعياً ومارسوا واجبهم كممثلين للشعب الكردستاني”.

وأضافت، أن “الدستور كفل لكل عراقي حرية التعبير عن الرأي وألزم ممثلي الشعب بالدفاع عن جماهيرهم وحقوقهم وهو ما قمنا بالعمل به بكل شرف وأمانة”، مشيرة إلى أن “الدستور يُطبق ويُفسر بحسب مصلحة أطراف معينة ومزاجياتهم وأصبح حكم وقرار الأغلبية هو من يحرم ويحلل ما يريد فلم نجد أية محاسبة لمن شارك بسقوط الموصل وجريمة سبايكر وسرقة 900 مليار دولار بل هناك كيل بمكيالين من تلك الأطراف ولم نجدهم فعلياً حريصين على مصلحة العراق وشعبه”.

وتابعت، أن “اليمين الدستورية التي اقسمناها تحدثت عن الحفاظ على استقلال البلد وسلامة البلد ولم تتطرق إلى الحفاظ على وحدته، لكن اللجنة التي قدمت المقترحات بانهاء عضويتنا فهي تعمل بمنظار سياسي وهو جزء من المحاسبات والاستجوابات السابقة المسيسة باسلوب فاشل”.

ومضت إلى القول، “ما قمنا به هو فداء لشعبنا واستكمال لنضال شعبنا ونحن لم نبحث عن منصب بل نحن خادمون لجماهيرنا ونقولها بصراحة إن حقوق شعبنا الكردستاني الذي دفع أنهاراً من الدماء أهم لدينا من عضوية مجلس النواب وهو أقل شيء من الممكن أن نقدمه لهم”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close