ديالى.. المحافظ يعلن إعادة انتشار القوات الأمنية في المناطق المتنازع عليها

أعلن محافظ ديالى، مثنى التميمي، خلال استقباله رئيس أركان الجيش، الفريق الركن عثمان الغانمي، ووفدا كرديا، مساء الإثنين، إعادة انتشار القوات الأمنية في المناطق المتنازع عليها.

ونقل بيان لمكتب المحافظ، اليوم (16 تشرين الأول 2017)، أن التميمي عقد اجتماعا مع الغانمي، ووفدا كرديا متمثلا بـ “محمود سنكاوي وشيركو ميرويس، مسؤولي مركز تنظيمات خانقين عن الاتحاد الوطني الكردستاني”، وعددا من المسؤولين في المحافظة، تم التباحث فيه على إعادة انتشار القوات الأمنية في المناطق المختلف عليها إلى ما كانت عليه قبل حزيران 2014، وإعادة فوج طوارئ جلولاء الى الناحية.

وقال التميمي، إنه “تم الاتفاق على عودة التنسيق المشترك بين السيطرات الأمنية، وحفظ الأمن في عموم محافظة ديالى وخصوصا النواحي التابعة لقضاء خانقين”.

وأكد المجتمعون، حسب البيان، على ضرورة حفظ الأمن في جميع مناطق ديالى دون تمييز فيما بينها، وشن عمليات عسكرية استباقية مشتركة لرصد حواضن داعش في المحافظة وضمن المناطق المشتركة.

وكانت قوات البيشمركة أخلت اليوم مواقعها في ناحية جلولاء وناحية قره تبة، شمال شرق محافظة ديالى، على خلفية عملية إعادة الانتشار التي أطلقتها القوات الاتحادية في محافظة كركوك.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close