ما سبب الشعور بغصة الحلق قبيل البكاء.. وما حلها؟

يزداد الحزن والضيق لدى الإنسان في بعض الأحيان إلى درجة يقترب معها من البكاء، وعندها كثيرا ما يشعر بغصة في حلقة وكأن شيء ما في وسط مجرى التنفس يكاد يمنع عنه دخول وخروج الهواء بشكل طبيعي.

العالم – علوم وتكنولوجيا

ويقول البروفيسور فينغرهويتس، أستاذ الطب النفسي بجامعة تلبيرغ الهولندية، إن سبب الشعور بغصة الحلق عندما يشرع الإنسان في البكاء يرجع إلى ظاهرة تسمى fight or flight وتعني “حارب أو اهرب”، وهي تعتبر الاستجابة الفطرية التلقائية لمواجهتنا مواقف خطرة، حسبما ذكر موقع iflscience، المعني بأخبار العلوم.

وتابع فينغرهويتس، أمام المواقف الخطرة أو المؤلمة، تزداد سرعة ضربات قلب الإنسان، ويتبع ذلك ارتفاع في ضغط الدم، وكذلك سرعة في التنفس، عندئذ يتسع مزمار الحنجرة، وهو جزء مكون من أحبال صوتية متداخلة، لتمرير مزيدًا من الهواء لمواكبة سرعة التنفس، وهو ما يسبب في الشعور بالغصة أو بعقدة في الحلق.

ما يزيد الأمر سوءًا أننا في كثير من الأحيان نحاول أن نفعل عكس ما يريده الجسم، فمحاولت كتم البكاء يمثل للجسم محاولة لكبح اتساع مزمار الحنجرة، ما يشكل ضغطًا إضافيًا عليها، ما يتسبب في حدوث تقلصات للعضلات.

ويُنصح عند الشعور ببوادر تلك الغصة بالاسترخاء قدر المستطاع والتنفس بعمق وبهدوء لتجنب تشنج الأحبال الصوتية ومن ثم تجنب هذا الشعور المزعج.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close