مجلس أربيل: نرفض الحوار مع الحكومة الاتحادية بمعزل عن حكومة كردستان

أكد عضو مجلس محافظة أربيل سليمان صالح، اليوم الأحد، رفضه القاطع للحوار مع الحكومة الاتحادية في بغداد بمعزل عن حكومة إقليم كردستان، مشيراً إلى أن حوار المجلس مع بغداد بدون حكومة كردستان يعني “مؤامرة كبيرة لتفكيك الإقليم”.

وقال صالح ان “مجلس أربيل يرفض الحوار مع الحكومة الاتحادية بمعزل عن حكومة كردستان وسنقف بالضد من أية محاولة من هذا القبيل”.

وأشار الى أنه “لدينا حكومتنا وكياننا المستقل وعلى حكومة الإقليم التحاور مع الحكومة الإتحادية وليس مجالس المحافظات”، مضيفاً انه “لا يجوز لمجالس المحافظات الإنفراد بالحوار مع بغداد وهذه مؤامرة كبيرة لتفكيك وإضعاف حكومة الإقليم”.

وأضاف، ان “مجلس أربيل يرفض بتاتاً محاولات الحوار مع بغداد بشكل منفرد”، عازياً السبب إلى ان هذا الأمر يعيدنا إلى “المربع الاول” ويجب ان ندعم ونساند حكومتنا ونعمل على تقويتها للحوار مع الحكومة الإتحادية لمعاجلة المشاكل العالقة”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close