المشنوق يشكر الكاظمي على دوره بتحرير المختطفين

بيروت – وجدان شبارو
تلقى رئيس جهاز المخابرات الوطني العراقي مصطفى الكاظمي اتصالاً هاتفياً من وزير الداخلية اللبناني نهاد المشنوق تقدم خلاله بالشكر للجهاز على دوره البارع في تحرير المخطوفين اللبنانيين الثلاثة في العراق، فيما أكدت السلطات اللبنانية وصول المخطوفين الى اراضيها. ورأى المشنوق ان العملية تمت بهدوء، وقد استعاد المخطوفون حريتهم، حيث حرصت رئاسة جهاز المخابرات العراقي على نقلهم إلى جهة آمنة، وتم تأمين طائرة خاصة أقلتهم للعاصمة بيروت على الفور. كما شكر الحكومة العراقية على اهتمامها ودورها في استعادة المخطوفين حريّتهم وعودتهم إلى بلدهم . وكان الكاظمي قد وجّه أمرًا بتنفيذ خطة لتحرير المخطوفين بناءً على المعلومات والمعطيات المتوفرة وعند تنفيذ عملية التحرير اشتبك رجال الجهاز مع الخاطفين ونجحوا بتحرير المختطفين بعد قتل أحد الخاطفين واعتقال بعضهم . بدوره ، وجه رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي الجهاز بمتابعة هذا الملف. وبدأ الجهاز بجمع المعلومات اللازمة منذ يوم الأربعاء الماضي حتى لحظة تحرير الرجال الثلاثة الذين خطفوا بعد وصولهم مطار بغداد الدولي بالتعاون مع شعبة المعلومات في الأمن العام اللبناني من اجل الوصول إلى الجناة الذين نفذوا عملية الخطف حال وصولهم وهم كل من عماد الخطيب ونادر حمادة وجورج بتروني . وفي هذا الشأن أكدت الوكالة الوطنية للاعلام اللبنانية وصول المختطفين الى مطار بيروت الدولي مساء الاحد على متن طائرة لبنانية وكان في استقبالهم المشنوق وعدد من القيادات الامنية والعسكرية. وتحدث المشنوق بالمناسبة موجها الشكر لرجال الامن اللبنانيين والعراقيين الذين بذلوا كل الجهود للوصول الى تحرير المختطفين، مهنئا المحررين بعودتهم الى ارض الوطن والى عائلاتهم. وكانت الوزارة اللبنانية قد اعلنت في وقت سابق من يوم الاحد عن تحرير اللبنانيين الثلاثة في عملية امنية مشتركة بين المخابرات العراقية والامن اللبناني. بدوره، اشاد جهاز المخابرات العراقي بدور الجهات الامنية اللبنانية وأكد أن رجال جهاز المخابرات العراقي اضطلعوا بعملية التحرير .وقال الجهاز في بيان امس إن (جهاز المخابرات الوطني العراقي يعلن عن شكره لجميع الأجهزة الأمنية والمواطنين الذين ساهموا بعملية تحرير المختطفين )، مثمنًا(التنسيق المشترك بين الاجهزة الامنية اللبنانية المشاركة في عملية تحرير المخطوفين، وبالاخص الدور المتميز الذي قام به المشنوق، ومدير الامن العام اللبناني اللواء عباس ابراهيم الذي كان على مدار الساعة في تواصل مع جهازنا وكذلك جهوده المبذولة في تقديم المعلومات بشكل مستمر ومتواصل والتي ساعدت على تنفيذ هذه العملية).وأكد البيان أن (رجال جهاز المخابرات الوطني العراقي اضطلعوا بعملية تحرير المختطفين ).

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close