الفياض: تيلرسون تراجع عن تصريحاته الأخيرة بشأن الحشد الشعبي

قال رئيس هيئة الحشد الشعبي، فالح الفياض، الأربعاء، إن وزير الخارجية الأميركي، ريكس تيلرسون، تراجع عن تصريحاته الأخيرة بشأن قوات الحشد الشعبي، مشيرا إلى أن الأخير أكد في جلسة أمام الكونغرس الإثنين الماضي، أن الحشد “قوات عراقية وتأتمر بأمر رئيس الوزراء، حيدر العبادي”.

ونقل موقع الحشد الشعبي، عن الفياض، قوله اليوم (1 تشرين الثاني 2017)، إن “التصريحات الأميركية الأخيرة ضد الحشد الشعبي مرفوضة وقد رد عليها رئيس الوزراء حيدر العبادي، خلال لقائه مع وزير الخارجية الأميركي، ريكس تيلرسون”، مبينا أن “تيلرسون أكد أمام الكونغرس بان الحشد الشعبي قوات عراقية وتأتمر بأمر رئيس الوزراء حيدر العبادي”.

واعتبر الفياض أن تغير الموقف الأميركي “جاء نتيجة لما طرحه العبادي والحكومة العراقية في بياناتها”، مبينا أن “العراق لا يعود إلى أحد في تحرير أراضيه وترابه الوطني”، ومؤكدا أن “انتصار العراق على داعش غيّر من موازين القوى وصارت بغداد حاضرة فيها”.

من جانب آخر، أكد الفياض، أن “الحكومة نجحت بإدارة أزمة استفتاء إقليم كردستان كما نجحت في إدارة المعركة ضد داعش”، موضحا أنه “لم تكن للحكومة العراقية أي خطط مبيتة باتجاه إقليم كردستان العراق”.

وكان وزير الخارجية الأميركي، ريكس تيلرسون، قال في تصريح صحفي، في 22 تشرين الأول الماضي، إنه على جميع المقاتلين الأجانب و”الميليشيات الإيرانية” مغادرة العراق مع اقتراب حسم المعركة مع تنظيم داعش.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close