بالفيديو.. السيسي يبكي متأثرا بحديث ايزيدية روت فظائع داعش بثلاث دقائق


بالفيديو.. فتاة ايزيدية تبكي العالم بثلاث دقائق

الناشطة الكوردية الإيزيدية لمياء بشار

 روت الناشطة الكوردية الإيزيدية لمياء بشار قصتها مع تنظيم داعش خلال كلمة لها في منتدى شباب العالم الذي انطلق امس في مصر بحضور كبار المسؤولين.

وفي آب أغسطس 2014 تعرض الايزيديون لأسوأ مجازر على يد تنظيم داعش عندما اجتاح سنجار مما دفع الآلاف إلى الفرار نحو إقليم كوردستان ومناطق أخرى وتقطعت السبل بآخرين فيما لا يزال الكثير من النساء والأطفال مختطفين لدى التنظيم المتطرف.

وقالت بشار “عمري كان 15 سنة عندما غزا الدواعش قريتنا.. وكنت أحلم بأن أكمل تعليمي وأصبح مدرسة لأهمية التعليم عند أسرتي”.

وأضافت “الدواعش أخدوني من أسرتي وباعوني في سوق النخاسة في سوريا.. رأيتهم بعيني وهم يغتصبون الفتيات.. حاولت الهروب أكثر من مرة ولكني فشلت.

“وأصبت بجروح كبيرة أثناء محاولة هروبي الأخيرة.. ثم نقلت إلى ألمانيا وخضعت للرعاية الطبية هناك”.

وأشارت لمياء بشار إلى أن عناصر داعش اعتادت خطف الفتيات واغتصابهن وتجنيد الأطفال في المعسكرات وإقناع الشباب بأن من يغتصب فتاة يدخل الجنة.

وتابعت القول “المرأة هي ضحية الحروب والإرهاب”.

وتأثر الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي وجميع الحضور في افتتاح منتدى شباب العالم بقصة لمياء بشار التي وقعت بقبضة داعش لمدة 20 شهرا.

ووقف الرئيس المصري الذي بكى والحضور مصفقين للفتاة الإيزيدية، تأثرا بقصتها ومعاناتها من فظائع داعش التي استمرت قرابة العامين.

وقالت “فرقوني عن عائلتي وباعوني في سوريا.. كان هناك آلاف البنات مثلي.. كنا في سوق النخاسة”.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close