النجيفي: ندعم ولاية ثانية للعبادي لكن وفق مفاوضات وشروط

أعلن، نائب رئيس الجمهورية، أسامة النجيفي، أمس الأربعاء، دعمه لولاية ثانية لرئيس الوزراء ، حيدر العبادي بشروط، فيما حذر من تهديد استقرار العراق إذا لم يتم السيطرة على السلاح وضبطه.

وفي معرض رده على سؤال للنجيفي بانه هل سيدعم رئيس الوزراء حيدر العبادي خلال مقابلة له مع”رويترز” قال إن “هذا وارد جداً بالطبع، لكن هذا الأمر لم يتم إلى حد الآن”، مبيناً “أننا نحتاج إلى مفاوضات قبل ذلك، ولكن (سياساته) هي التيار الأقرب لنا في موضوع الانتخابات القادمة”.

وأضاف النجيفي أن “على العبادي أن يحسم وضعه بالنظر إلى انتمائه إلى حزب الدعوة”، مشدداً على “ضرورة أن يخرج من هذه المظلة إلى المظلة الوطنية، وممكن أن يحصل على تأييد كبير من أوساط الشعب العراقي”.

وأكد النجيفي “نحن ندعم العبادي لكن ليس بدون شروط، فلابد من اتفاق سياسي مبني على المصالح المشتركة للعراقيين والخروج من الطائفية السياسية، والسيطرة على السلاح والعلاقات الدولية المتوازنة، ولدينا منهج كامل إذا اتفقنا عليه ممكن أن نكون سوياً”.

وتابع النجيفي أنه “سيكون من المستحيل إجراء انتخابات قبل سيطرة الحكومة على السلاح”، لافتاً إلى أن “هذا سيشكل تهديداً للاستقرار في العراق إذا لم يتم السيطرة على السلاح وضبطه ودمجه في القوات المسلحة”.

وأشار إلى أن “أي عملية خلاف سياسي تتحول إلى مواجهة عسكرية”، معتبراً أن “الطريق السليم الوحيد هو ضم الحشد الشعبي إلى القوات المسلحة والسيطرة عليها”.

وبين النجيفي أنه “من غير المعقول أن نجري انتخابات في ظل السلاح المنتشر بهذه الكثافة أو في ظل نزوح ملايين الناس عن ديارهم أو عدم قدرتهم على العودة هذه ستشوه الانتخابات”.

وبشأن إعادة إعمار الموصل قال النجيفي إن “الموصل ستحتاج إلى 30 مليار دولار لإعادة بناء المدينة وبنيتها التحتية”، موضحاً أن “التقديرات تشير إلى أن 70 بالمئة تقريباً من المدينة قد دمر أو تضرر بشكل كبير”.

وأبدت النائبة عن ائتلاف دولة القانون عالية نصيف، أمس الأربعاء، استغرابها من تصريحات التي نسبت لأسامة النجيفي في واشنطن، معتبرةً أنها جعلته يبدو وكـ”خصم للعراق” وليس نائب لرئيس جمهورية العراق، فيما لفتت الى أن البعض من المسؤولين الذين لم تسمهم “لا يستطيع التخلي عن عمالته”.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close