مسرور البارزاني: الخيار العسكري ضد إقليم كوردستان لن تؤدي إلى أي نتيجة

أكد مستشار مجلس أمن إقليم كوردستان، مسرور البارزاني، اليوم الأربعاء، أن الخيار العسكري ضد كوردستان لن تؤدي إلى أي نتيجة بل تعقد الوضع أكثر، لذا يجب أن تقبل بغداد بالحوار غير المشروط على أساس الدستور.

تصريحات مسرور البارزاني جاءت خلال استقباله المبعوث النرويجي الخاص إلى الشرق الأوسط كنوت لين والوفد المرافق له من السفارة النرويجية في بغداد.

وبحث الجانبان العلاقات الثتائية بين النرويج وإقليم كوردستان وآخر المستجدات في المنطقة بشكل عام والعلاقات بين بغداد وأربيل.

وشدد مستشار أمن إقليم كوردستان على موقف إقليم كوردستان الداعي للحوار، لافتاً إلى أن “ردة فعل بغداد حيال الاستفتاء غير دستورية”.

وأضاف مسرور البارزاني، أن “الخيار العسكري ضد كوردستان لن تؤدي إلى أي نتيجة بل تعقد الوضع أكثر، لذا يجب أن تقبل بغداد بالحوار غير المشروط على أساس الدستور وتنفيذ جميع بنوده لامجرد فقرات بتفسيرات خاصة تخدم أهداف أحد أطراف المشكلة”.

من جانبه، أبدى الوفد النرويجي دعمه للمحادثات بين أربيل وبغداد على أساس الدستور، معبراً عن أمله في “إنهاء التوترات بين الجانبين في أقرب وقت”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close