تحذير شديد اللهجة من أسرة الفنانة شادية .. بسبب صورة العناية المركزة

شادية

 

وجهت أسرة الفنانة القديرة شادية تحذيراً شديد اللهجة لكل من تسول له نفسه نشر أو تداول صور للفنانة من داخل غرفة العناية المركزة، وتدخلت سريعاً لحذف الصورة المنشورة عبر موقع “اليوم السابع” بعد التهديد بالملاحقة القضائية، خاصة وأن نشر الصورة يعد جريمة يعاقب عليها القانون الجنائي المصري، بالمواد المتعلقة بانتهاك حرمة الحياة الخاصة، وتضامنت الهيئة الوطنية للإعلام مع أسرة الفنانة وقررت حظر أي موقع ومنع طباعة أي صحيفة تنشر الصور أو تتداول معلومات غير موثقة عن حالتها الصحية.

وعلم “سيدتي نت” أن الصورة المسربة تم التقاطها بمعرفة واحدة من أعضاء هيئة التمريض، وتم تحويلها للتحقيق ووقفها عن العمل بعدما خالفت التعليمات المشددة للتعامل داخل غرفة العناية المركزة حيث يحظر دخول الهواتف المحمولة لتأثيرها على الأجهزة الطبية ويمنع نهائياً تصوير المرضى دون علمهم، وادعت في التحقيقات أنها التقطت الصورة لطمأنة جمهور الفنانة بعد انتشار شائعة الوفاة.

الهيئة الوطنية للإعلام دخلت على الخط مع تكرار شائعات وفاة شادية وعلمها برغبة بعض البرامج في عرض الصورة المسيئة للفنانة وهي في غيبوبة دماغية، واطلقت تعميماً على مقدمي البرامج الإذاعية والتلفزيونية بمنع تناول أي أخبار غير موثقة عن الحالة الصحية للفنانة الكبيرة “شادية”، إلا من خلال مصادر رسمية متمثلة في أفراد أسراتها فقط.

كما تم التشديد على عدم بث أي معلومات مجهلة المصادر على الإطلاق، وذلك منعاً لحدوث أي بلبلة إعلامية عن تطورات حالتها الصحية تنسب إلى قنوات أو إذاعات وسائل الإعلام المصرية، وتقرر وقف كل من يخالف التعليمات عن العمل وإحالته للتحقيق.

يذكر أن الفنانة شادية تم نقلها إلى مستشفى الجلاء العسكري بتعليمات مباشرة من الرئاسة المصرية، وأي مخالفة تجري داخل المستشفى تخضع للتحقيق العسكري، اضافة إلى المساءلة الجنائية أمام النيابة العامة المصرية.

,
Read our Privacy Policy by clicking here