نيجيرفان البارزاني يدعو بغداد لعدم السماح بتشريع قانون زواج القاصرات

دعا رئيس حكومة إقليم كوردستان، نيجيرفان البارزاني، اليوم الاثنين، السلطات الفيدرالية في بغداد لعدم السماح بتشريع قانون زواج القاصرات، موضحاً أن حكومته لن تسمح بأن تكون المرأة في كوردستان ضحية للصراعات والحروب.

وقال نيجيرفان البارزاني، خلال مشاركته في حملة مناهضة العنف ضد المرأة، إن “الأحداث التي شهدتها إقليم كوردستان أثبتت أن الكورد هم ضد العنف ويريدون العيش بسلام وإنما يدافع عن نفسه”.

وأضاف أن “شعب كوردستان لن ستخدم العنف من أجل حل الخلافات وسيقوم بذلك بالطرق السلمية والديمقراطية”.

وبشأن أعداد الأشخاص الذين نزحوا من كركوك وطوزخورماتو مؤخراً، قال رئيس حكومة الإقليم، إن “أكثر من 160 ألف شخص قد نزحوا من كركوك وطوزخوماتو بعد أحداث يوم 16 أكتوبر”.

وأكد نيجيرفان البارزاني، أنه بحسب التقارير فان “النساء قد تعرضن للعنف وبعضهن تعرضن لاعتداءات جنسية في تلك المنطقتين”، لافتاً إلى “أننا لن نسمح مرة أخرى أن تكون المرأة في الكوردستان ضحية للحروب والصراعات والاقتتال”.

وأشار إلى أن “حكومة إقليم كوردستان ستزيد من نشاطاتها لدعم المرأة”، مطالباً الحكومة العراقية والأمم المتحدة بمساعدة إقليم كوردستان من أجل إعادة النازحين البالغ عددهم مليونين إلى مناطقهن”.

وطالب نيجيرفان البارزاني بضرورة عدم الموافقة على تعديل مشروع قانون الأحوال الشخصية الذي يقر بتزويج الفتاة بالتاسعة من العمر”، داعياً “السلطات الفيدرالية في بغداد لعدم السماح بتشريع قانون زواج القاصرات”.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close