(شيعة العراق أعدموا الرءيس العراقي السابق صدام حسين بجريرة مايسمى بقضية الدجيل؟من يعدم العبادي وقادة مليشيات الحشد …

(شيعة العراق أعدموا الرءيس العراقي السابق صدام حسين بجريرة مايسمى بقضية الدجيل؟من يعدم العبادي وقادة مليشيات الحشد الهمجي المجرمي بقضية آبادة الكورد في طوز خورماتو)…..بِسْم الله الرحمن الرحيم………ما قام به الحشد الأذري اي التركماني وجماعة او عصابة (تيس الخزعلي)وحزب الله وحشد المرجعية لواء العباس وانصار الله وسريا الخرساني الإيرانية بقيادة قاءد من الحرس الثوري الإيراني وشخص تركماني هو برلماني من قبل قوات غدر محمد مهدي البياني المسؤول عن الحشد التركماني في طوز خورماتو وقتلهم ما يقارب عن (200)مواطن ومواطنة وطفل وشيخ كوردي وحرق وهدم مايقارب ألفي بيت ومحال تجارية ونهب وسرقة أموال الكورد من قبل العصابات الشيعة العميلة لإيران جريمة يندى لها جبين الانسانية وخاصة هذه الأحداث جرت في شهر يعتبر لدى الشيعة مقدس وهو شهر محرم لكن يبدوا ان الشيعة لا دين لهم ولا مذ هب وتقديس للشهر المحرم بل لديهم حقد أهوج مريض وحقد عنصري طاءفي مقيت وسخ كوساخة عقولهم وقلوبهم .طبعا كالعادة الأمريكان والاوربيون اصابتهم العمى وغضوا الطرف وكانهم لم يروا هذه الجراءم البشعة من قبل الانذال والأوغاد النغولة بحق الشعب الكوردي،كانما كورد طوز خورماتوا هم اتباع يزيد وشمر وهم من قتلوا ال البيت وهم الدواعش صنيعة ايران ولهذا يجب ابادتهم بشتى القساوة والبطش.الرءيس العراقي اعدمه حزب الدعوة بذريعة قتل (١٤٨)من أهالي الدجيل مع العلم ان الذي جرى لصدام حسين هو محاولة اغتيال رءيس الجمهورية فصدام وحاشيته اعتبروا هذا الفعل هو مخطط إيراني لاغتياله لان كان العراق في حرب مع ايران وتبين انه فعلا عملاء ايران هم من قاموا بمحاولة اغتيال رءيس الجمهورية.طيب المحكمة التي نصبت من قبل الأمريكان والشيعة أعدموا صدام وسبعة من أركان حكمه بما يسمى قضية الدجيل !!!!!!وتركوا مءات الجراءم التي ارتكبها صدام وقتل مءات آلاف ذهبوا الى قضية ثانوية هذه هي فقط القضية الوحيدة تخص حزب الدعوة اتضح ليس لديهم اي حجة او قضية يحاكمون بها صدام يعني ادعاءاتهم كلها كذب يكذب .ليتذكر حيدر العبادي ونوري المالكي وتيس الخزعلي ومحمد البياتي الأذري والقذر ابو مهدي المهندس وهادي العامري وقادة الحرس الثوري الإيراني يجب ان يقدموا الى محاكم خاصة شبيهة بمحاكم التي اجريت بحق النظام السابق بقضية إبادة أناس عزل نساء واطفال وشيوخ قتلوا بأبشع طريقة من قبل الطاءفيين القذرة الانجاس .واذا أفلتم او ظنتتم سيحميكم ولي الفقيه من عقاب القانون والقضاء فان عقاب الله هو أشد وسيطالكم عقاب الرب عاجلا ام اجلا .طوز خورماتو الذي حماها ودافع عنها البيشمركة ولم يستطع تنظيم داعش صنيعة ايران من اختراق الطوز بفضل بسالة البشمركة في وقت سقطت سليمان بيك والعظيم ومناطق تابعة لتكريت بيد داعش والتي كانت تتواجد فيها جيش المالكي.اهذا كان جزاء معروف الكورد والبشمركة من قبل الشيعة ؟!!!!!!!!! ثم اين هي منظمات حقوق الانسان والامم المتحدة ودوّل التحالف وأمريكا وبريطانيا وأقمارها الصناعية وأين هي مخابراتهم من جراءم الحشد الهمجي القذر الطاءفي العنصري وأين هي مصطلح جراءم الحرب؟؟؟؟؟؟؟ !!!!!!!!!! ام ان صفقات النفط لشركات البريطانية والأمريكية اعمت عيونكم وبصيرتهم نعم شفط النفط وسرقته من قبل ايران وأمريكا وبريطانيا كانت دماء الكورد هي القربان للشوفينية الشيعية الإيرانية والعراقية والتركية.وعمالة وتواطؤ عاءلة الطالباني المخزي مع الشيعة هي الكارثة الكبرى بحق دماء شهداء طوز خورماتو وكركوك وان ماقام به حشد المرجعية الشيعية لايقل عن جراءم داعش وصدام بحق الكورد لان عقلية الاجرام هي نفسها منذ تأسيس (الحرس القومي والجيش الشعبي والحشد الشعبي)كل هذه المسميات كانت قد أجرمت بحق الكورد لكن جراءم الحشد الشعبي الشيعي كان لها آذر بالغ في نفسية المواطن الكوردي لان كنا نتصور ان الشيعة العلمانيين واليساريين والمذهبيين الإسلاميين سوف لن ينسوا مواقف الكورد وفضل الكورد على الشيعة ادبان حكم البعث وبعد سقوط نظام البعث لكن تبين ان العقل العربي العنصري والجاهل وهذا العقل الفارغ والمليء بالكره والحقد والاجرام لايتغير منذ الخليقة وليومنا هذا. تجربة حكم الشيعة الفاشل في العراق لم يروق لهم تجربة كوردستان فعمدوا الى تخريب هذه التجربة بشتى الطرق منها دعم عملاء ايران من الكورد أمثال حركة التغير واليكتي والجماعة الاسلامية وتمرد السليمانية على حكومة اقليم كوردستان وخلق مشاكل داخلية اي كوردية كوردية وهذه نجحت ايران فيها كلها أدت الى هذه الماسي التي جرت في المناطق الكوردية المختصبة من قبل الشيعة حكام العراق الجدد اي الخونة والعملاء الجدد للعراق الإيراني.قسما برب العزة مهما طال الزمن سيدفع الثمن من اجرم بحق الكورد ولن تبقى حال ايران او تركيا او بريطانيا لتحمي اجرامكم الى أبد الابدين ،فالفرس كانوا امبراطورية وآثارهم موجودة في العراق لحد الان لكن أتى زمن ومسحت هذه الامبراطورية العنصرية الخبيثة وسياتي يوم لن يبقى للشيعة ولي الفطير يحميهم ويومها سيكون مصيركم مزبلة التاريخ ولن ينفع يومها اعذاركم ولا قوانة مظلومية الشيعة لان اثبتم إنكم اجرم من كل الأنظمة السابقة .. الرحمة لشهداء الكورد والنصر والعزة والسلام للكورد والخزي والعار للخونة والعملاء والخزي لاعداء البشريةالحشد الشعبي الهمجي..للتذكير كنت قد نوهت في مقال سابق ان كل انتهاك او جراءم تحدث من قبل الحشد الشيعي سيتحمله المرجعية الدينية في النجف لان هذه الجراءم التي ارتكبها الشيعة كانت بفتوى السيستاني وان المرجعية تصلها كل صغيرة و كبيرة عن مايقمون بها من جراءم بحق الكورد وهي صامتة وساكتة يعني انها راضية عن مايقمون به .اما الدعوات الخجولة من قبل وكلاء المرجعية في خطب الجمعة فهي لاتعني ولاتسمن من جوع وهي ضحك على الذقون وان عقاب الله أشد بحق الشيعة……………..الى الشعب الكوردي الصبر والثبات ويجب ان نقف على أرجلنا لأننا تعودنا على غدر وقذارة وجراءم العرب ويجب كنس وطرد كل الخونة من الكورد وعدم الوثوق بهم مرة اخرى وخاصة عملاء ايران…… حامد اسماعيل

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close