93 مليار رسالة نصيّة كل يوم في بريطانيا

لندن

 العالم مشغول  بطريقة مذهلة بالرسائل النصية  و في هذه الايام تمر  ذكرى 25 عاما كاملة على إرسال أول رسالة قصيرة (SMS)، تحل، هذه، الذكرى وسط ثورة تقنية هائلة أوجدت بدائل عدة في مجال الاتصال. وبخلاف ما قد يعتقده البعض، لم يجر إرسال الرسالة القصيرة من هاتف جوال، بل من جهاز كمبيوتر، وتم استقبال النص المُرسل في هاتف محمول. وتعرف الرسائل القصيرة بـ(SMS)، وهي أحرف اختصار لاسم الخدمة باللغة الإنجليزية «خدمة الرسائل القصيرة» (Short message service). وبحسب ما ذكرت «سكاي نيوز»، يجري إرسال 96 مليار رسالة في بريطانيا، كل يوم. وبعث المهندس البريطاني، نيل بابوورث، بالرسالة سنة 1993، ولم تنتشر الخدمة وقتئذ بشكل كبير في الولايات المتحدة. ويعود الانتشار المحدود للخدمة في السوق الأميركية، في البداية، إلى فرض شركات الاتصالات رسوما أعلى على الرسائل، كما أن إمكانية بعث الرسالة من حاسوب إلى آخر، جعلت الناس في غنى عن الـرسائل النصية

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close